الأخبار العاجلة
"قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20 تسجيل ثلاث إصابات جديدة بفيروس "كورونا" شمالي غربي سوريا ليرتفع عدد الإصابات في المنطقة إلى 29 (وحدة تنسيق الدعم) - 19:50 قوات النظام تقصف بالصواريخ قرى الحلوبة والفطيرة وسفوهن جنوب إدلب من مواقعها في معسكر جورين ومدينة كفرنبل (ناشطون) - 19:50 قوات النظام تقصف بالصواريخ بلدة كنصفرة وقريتي كفرعويد والموزرة جنوب إدلب من مواقعها في معسكر جورين وبلدتي كفرنبل وشطحة (ناشطون) - 19:49 قوات النظام تقصف بالصواريخ قرية عين لاروز جنوب إدلب من مواقعها القريبة (ناشطون) - 19:49 مقتل مدني وجرح آخرين بينهم أطفال بانفجار عبوة ناسفة في مدينة عفرين شمال حلب (ناشطون) - 18:56 جرحى مدنيون بانفجار مجهول السبب قرب محل للأسلحة وسط مدينة إدلب شمالي سوريا (ناشطون) - 18:20 فصائل غرفة عمليات "الفتح المبين" تدمّر دبابة لقوات النظام بصاروخ موجه في قرية داديخ جنوب إدلب (ناشطون) - 15:32 تسجيل 23 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 650 (وسائل إعلام النظام) - 15:30

النظام يعتقل 14 مقاتلا سابقا في الجيش الحر بدرعا

pictogram-avatar
Editing: حسن برهان |
access_time
تاريخ النشر: 2018/11/22 14:30

سمارت-درعا

اعتقلت قوات النظام السوري 14 مقاتلا سابقا في الجيش السوري الحر قرب بلدة الحارة في درعا جنوبي سوريا.

وقال عضو "مكتب توثيق الشهداء" في درعا محمد الشرع بتصريح إلى "سمارت" الخميس، إن النظام اعتقل في اليومين السابقين 14 مقاتلا ومهرب، أثناء محاولتهم عبور بلدة الحارة (شمال غرب درعا) للتوجه عبر طرق التهريب نحو محافظة إدلب شمالي البلاد.

واضاف "الشرع" أن المقاتلين المعتقلين لم يجروا "تسوية" مع النظام وحاولوا الوصول لإدلب خشية الاعتقال. 

وفي سياق آخر، أشار "الشرع" أن "المخابرات الجوية" أفرجت عن 10 مقاتلين سابقين في "الحر" ينحدرون من مدينتي الشيخ مسكين وداعل، كانت اعتقلتهم قبل أكثر من ثلاثة أشهر ووجهت لهم تهم الانتماء لتنظيم "الدولة الإسلامية"، بينما لا تزال تعتقل خمسة آخرين على ذمة التحقيقات، على حد قوله.

وأبرمت الفصائل العسكرية قبل أشهر في محافظة درعا اتفاقات مع روسيا نصت على تسليم السلاح ووقف إطلاق النار وخروج الرافضن لـ"التسوية" نحو الشمال السوري، مع ضمانات للذين يرغبون بالبقاء بعدم التعرض لهم من قبل قوات النظام.