الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20
ui.public.translatedTo

انقطاع المياه عن مخيم الركبان لليوم الرابع على التوالي

pictogram-avatar
Editing: أيهم ناصيف |
access_time
تاريخ النشر: 2018/12/11 11:49

سمارت - حمص

قال مسؤول محلي في مخيم الركبان للنازحين السوريين على الحدود السورية - الأردنية (240 كم جنوب شرق مدينة حمص) الثلاثاء، إن الحكومة الأدرنية ماتزال تقطع المياه عن المخيم لليوم الرابع على التوالي.

وأضاف عضو في "الشؤون المدنية" في المخيم يلقب "أبو محمد" بتصريح إلى "سمارت"، إن الحكومة الأردنية أوقفت ضخ المياه إلى المخيم منذ أربعة أيام بسبب عمليات إصلاح في خطوط التمديد، دون تحديد مدة لإنجاز العمل.

ولفت "أبو محمد" أن النازحين في المخيم يلجؤون لمياه المستنقعات الموحلة المتشكلة من مياه الأمطار لقضاء حاجاتهم، مشيرا أن المياه كانت تضخ إلى المخيم بشكل يومي لستة خزانات عن طريق الساتر الأردني.

وحملت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، الحكومة الأردنية مسؤولية معاناة قاطني مخيم الركبان، إلى جانب قوات النظام السوري.

وفرضت قوات النظام في الرابع من تشرين الأول حصارا على المخيم مانعة دخول  المواد الغذائية والطبية  له، وسط مناشدات من إدارته لإيصال المساعدات لأكثر من 50 ألف شخص بداخله يعيشون  أوضاعا إنسانية صعبة، لتسمح بعد شهر بإدخال قافلة مساعدات واحدة مع استمرار إطباق حصاره.