الأخبار العاجلة
فصائل من "الجيش الحر" تعلن قرى في جبل الزواية جنوب إدلب منطقة عسكرية (بيان) - 18:54 وفاة طفل وجرح آخر نتيجة انفجار اسطوانة غاز بمحل تجاري في مدينة جرابلس شرق حلب (مكتب جرابلس الإعلامي) - 16:51 قوات النظام تستهدف بقذائف الهاون قرية بينين جنوب إدلب من مواقعها في قرية حنتوتين جنوبي المحافظة ( بوابة إدلب) - 11:45 قصف مدفعي لقوات النظام على بلدة الناجية غرب إدلب من مواقعها في تلة جب الأحمر (بوابة إدلب) - 11:18 الاشتباه بثلاث إصابات "كورونا" شمالي غربي سوريا (شبكة الإنذار المبكر) - 11:09 منسقو الاستجابة يستنكر تصريحات روسيا العدائية بحق سكان شمالي غربي سوريا (بيان) - 09:58 تركيا وروسيا تسيران الدورية المشتركة الرابعة عشر على طريق الـ "M4" بإدلب (ناشطون) - 08:13 الأمم المتحدة ترسل قافلة مساعدات إنسانية إلى إدلب (وسائل إعلام تركية) - 06:34 "الشبكة السورية لحقوق الانسان" توثق مقتل 125 مدنيا في أيار بينهم 26 طفلاً وست نساء (تقرير) - 18:50 "محلي الباب" يعلن ايقاف خدمات النت الفضائي والسماح بالأكبال الضوئية فقط بداية من شهر تموز المقبل (بيان ) - 16:34
ui.public.translatedTo

جريح من قوات النظام بإطلاق نار شمال درعا

pictogram-avatar
Editing: أيهم ناصيف |
access_time
تاريخ النشر: 2019/01/12 11:44

سمارت - درعا

جرح عنصر من قوات النظام السوري بإطلاق نار من قبل أهالي في مدينة الصنمين ( 50 كم شمال مدينة درعا) جنوبي سوريا، خلال محاولة الأولى اعتقال قائد سابق في كتيبة إسلامية بالمدينة.

وقالت مصادر محلية لـ"سمارت" السبت، إن عناصر من الأمن العسكري والمخابرات الجوية التابعتين للنظام اقتحموا المدينة لاعتقال القيادي السابق في "حركة أحرار الشام الإسلامية" وليد زهرة الملقب "أبو خالد".

وأضافت المصادر أن أقرباء "أبو خالد" هاجموا قوات النظام لمنعهم من اعتقاله، وأطلقوا النار عليهم، ما أدى لإصابة عنصر بجروح، لتنسحب بعدها القوة المداهمة من المدينة دون التمكن من اعتقال القيادي.

وشهدت المدينة حالة من التوتر والفوضى بعد الحادثة، وسط تهديدات لقوات النظام باقتحامها، حسب ما ذكرت المصادر.

وقتل عنصران وجرح ثلاثة آخرون من قوات النظام في وقت سابق الجمعة، بهجوم لمجهولين على مقر عسكري في بلدة غباغب (60 كم شمال مدينة درعا).

وسبق أن اعتقلت قوات النظام في وقت سابق، قياديا سابقا في الجيش السوري الحر ينحدر من محافظة درعا، مع عائلتين من المدنيين، أثناء توجههم إلى محافظة اللاذقية.

وتتعرض حواجز قوات النظام ومقاره في محافظة درعا لاستهداف متكرر من قبل مجهولين، منذ سيطرة الأولى على المحافظة بموجب اتفاقات منفصلة بين فصائل الجيش الحر وروسيا حليفة النظام وداعمته.