الأخبار العاجلة
"قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20 تسجيل ثلاث إصابات جديدة بفيروس "كورونا" شمالي غربي سوريا ليرتفع عدد الإصابات في المنطقة إلى 29 (وحدة تنسيق الدعم) - 19:50 قوات النظام تقصف بالصواريخ قرى الحلوبة والفطيرة وسفوهن جنوب إدلب من مواقعها في معسكر جورين ومدينة كفرنبل (ناشطون) - 19:50 قوات النظام تقصف بالصواريخ بلدة كنصفرة وقريتي كفرعويد والموزرة جنوب إدلب من مواقعها في معسكر جورين وبلدتي كفرنبل وشطحة (ناشطون) - 19:49 قوات النظام تقصف بالصواريخ قرية عين لاروز جنوب إدلب من مواقعها القريبة (ناشطون) - 19:49 مقتل مدني وجرح آخرين بينهم أطفال بانفجار عبوة ناسفة في مدينة عفرين شمال حلب (ناشطون) - 18:56 جرحى مدنيون بانفجار مجهول السبب قرب محل للأسلحة وسط مدينة إدلب شمالي سوريا (ناشطون) - 18:20 فصائل غرفة عمليات "الفتح المبين" تدمّر دبابة لقوات النظام بصاروخ موجه في قرية داديخ جنوب إدلب (ناشطون) - 15:32 تسجيل 23 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 650 (وسائل إعلام النظام) - 15:30
ui.public.translatedTo

قيادات من"الحر" بدرعا يحصلون على تعهد روسي بتأمين خروجهم باتفاق غير معلن

pictogram-avatar
Editing: حسن برهان |
access_time
تاريخ النشر: 2019/01/13 20:44

سمارت - درعا

حصلت "سمارت" على تسريبات تكشف اتفاقا غير معلن بين قيادات في الجيش السوري الحر بدرعا جنوبي سوريا مع روسيا ينص على تسيير القيادات الأمور في درعا مقابل تأمين خروجهم من روسيا لأي وجهة يريدونها.

وكشفت التسريبات، التي حصلت عليها "سمارت" من مصادر مطلعة، عقد اجتماع بين قيادات بارزة من الجيش الحر وروسيا شهر أيلول، اقترحت خلاله الأخيرة على القيادات البقاء في درعا لتطمين الأهالي واقناعهم بعدم الخروج نحو إدلب، والالتحاق بقوات النظام السوري، مقابل تأمين خروج آمن لهم من درعا، عبر معبر نصيب الحدودي مع الأردن أو عبر مطار دمشق الدولي.

وغادر قبل يومين، قائد غرفة عمليات "البنيان المرصوص" في درعا  جهاد مسالمة، إلى الإمارات العربية المتحدة من مطار دمشق.

ووفق تسريبات الاتفاق فإن على قيادات الجيش الحر العمل وفق تلك الخطة على مدى أربعة أشهر على الأقل وبعدها يخرجون نحو الوجهة التي يريدونها.

وحضر الاجتماع حينها معظم قيادات "الحر" في درعا ومن بينهم "مسالمة" وقائد "جيش اليرموك" بشار الزعبي، حيث رفض حينها بعض القادة ذاك الاتفاق.

وقالت مصادر خاصة لـ"سمارت" إن "مسالمة" وهو أيضا عضو لجنة التفاوض مع روسيا، تمكن من السفر، بعد حصوله على ورقة "تسوية الأمن الوطني".

وأشارت المصادر، أن "مسالمة" حاول قبل أربعة أشهر الخروج نحو لبنان إلى أن قوات النظام أعادته من الحدود.

وكان "الحر" توصل في شهر تموز 2018، لاتفاق مع روسيا  وقوات النظام قضى بوقف إطلاق النار وتسليم سلاحه الثقيل وخروج الرافضين نحو الشمال السوري، فيما تعهدت قوات النظام بتسوية أوضاع المتبقين في المحافظة.