الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20
ui.public.translatedTo

منظمات أوروبية داعمة تعلق أعمالها ببعض مناطق سيطرة "تحرير الشام"

pictogram-avatar
Editing: أيهم ناصيف |
access_time
تاريخ النشر: 2019/01/15 13:32

سمارت - تركيا

علقت بعض منظمات المجتمع المدني الأوربية أعمالها في بعض مناطق سيطرة "هيئة تحرير الشام" شمالي ووسط سوريا.

وقال مصدر مطلع لـ"سمارت" الثلاثاء، إن منظمات مرتبطة بالحكومتين الألمانية والفرنسية علقت أعمالها مؤقتا، مشيرا أن هذه المنظمات تعتبر جهات مانحة لمشاريع تتعلق بالحوكمة ودعم الاستقرار وتأهيل المجالس المحلية ومشاريع دعم المرأة.

وأضاف المصدر الذي فضل عدم الكشف عن اسمه، أن أبرز هذه المنظمات هي منظمة الآركينوفا ( nova) والوكالة الألمانية للتعاون الدولي "جي آي زد" (GIZ) والمنظمة الشريكة لها بالداخل السوري "التنمية المحلية" (LDO) المسؤولة عن الدعم المقدم للمجالس المحلية ورواتب العاملين فيها.

وأشار المصدر أن المشاريع المتعلقة بالعمل النسائي المرتبطة بمنظمة  (LDO) في مناطق قلعة المضيق بحماة وسراقب ومعرة النعمان بإدلب، والأتارب وكفرناها غرب حلب، توقفت حتى إشعار آخر.

وبدأت "تحرير الشام" بمحاولة جعل جميع المؤسسات الموجودة في مناطق سيطرتها، تابعة لـ "حكومة الإنقاذ"، وذلك بعد أن سيطرت على غرب حلب ومحافظة إدلب بالكامل وشمال حماة، عقب معارك مع الجيش السوري الحر استمرت لأيام، سقط خلالها قتلى وجرحى من الطرفين وعدد منالمدنيين.