Breaking News
تربية إدلب تعلق دوام المدارس والمعاهد حتى إشعار آخر بعد تسجيل أول إصابة بفيروس "كورونا" في المحافظة (بيان) - 15:09 فرض الحجر الصحي على أطباء في مدينة الباب بريف حلب بعد أخذ عينات منهم (مصدر خاص) - 11:34 حكومة النظام تطلق سراح ثمانية أشخاص من معتقلي مظاهرات السويداء إثر مفاوضات مع النظام (ناشطون) - 11:04 النظام يعلن تسجيل 22 إصابة جديدة بـ "كورونا" ليرتفع الإجمالي إلى 394 إصابة (وسائل إعلام النظام ) - 11:00 الحكومة المؤقتة تدعو إلى اجتماع لخلية الأزمة بهدف تفعيل خطة الطوارئ بعد تسجيل أول إصابة مؤكدة بمرض "كوفيد 19" شمالي سوريا (وزير الصحة في الحكومة المؤقتة) - 17:24 إغلاق مشفى باب الهوى شمالي سوريا والسكن الخاص به بعد تسجيل أول إصابة مؤكدة بمرض "كوفيد 19" (وزير الصحة في الحكومة المؤقتة) - 17:18 تسجيل أول حالة إصابة مؤكدة بمرض "كوفيد 19" في مشفى باب الهوى شمالي سوريا (بيان لوحدة تنسيق الدعم) - 17:01 مقتل عنصر من "قسد" برصاص مجهولين ببلدة البصيرة شرق ديرالزور(مصادرمحلية) - 10:52 مقتل شخص وإصابة أخر بانفجار عبوة ناسفة رزعها مجهولون بسيارتهم في درعا (مصادر محلية + ناشطون) - 10:51 الحجر على مريض قادم من تركيا في مشفى اعزاز الوطني شمال حلب لإصابته بأعراض مشابهة لاعراض "كورونا" (مصدر طبي) - 18:58

وقفات شمال وشرق حلب تضامنا مع المعتقلين في سجون النظام

pictogram-avatar
Editing: عبد الله الدرويش |
access_time
تاريخ النشر: 2019/02/25 18:48

سمارت - حلب

خرج عشرات المدنيين بينهم نساء الاثنين، بوقفات في مدن جرابلس اعزاز والباب وبلدة أخترين وقرية دابق ومخيم "زوغرة" بمحافظة حلب شمالي سوريا، تضامنا مع المعتقلين والمعتقلات في سجون قوات النظام السوري.

ورفع الناشطون والمدنيون علم الثورة السورية ولافتات تضامنية مع المعتقلين والمعتقلات في سجون قوات النظام، كما طالبوا المجتمع الدولي للضغط على الأخير للإفراج عنهم وكشف مصير المغيبين منهم، وإيقاف عمليات القتل والتعذيب التي ترتكب بحقهم.

وقال مدير "منتدى دابق الثقافي" اسماعيل محمد لـ "سمارت"، إن الوقفة جاءت كمحاولة لإيصال صوت المعتقلين والمغيبين في سجون النظام للمجتمع الدولي، مردفا "نحاول حث الهيئات المدنية التي تفاوض باسم الشعب السوري بإعطاء الأولوية لملف المعتقلين".

وأضاف المعلم في قرية دابق منصور الأحمد، أن الوقفة تخللها عرض مسرح قصير يجسد عمليات الاعتقال التعسفي لقوات النظام للمدنيين، مطالبا المنظمات الإنسانية والحقوقية بالتحرك لإطلاق سراح معتقلي الرأي والثورة السورية من سجون النظام.

من جانبها أشارت "منى" من مدينة اعزاز ومعتقلة سابقة في سجون قوات النظام، أنها مع مجموعة من المعتقلين السابقين سيحاولون إيصال صوت المعتقلين والسعي للإفراج عنهم، كما سيعملون على رفع قضايا ضد رئيس النظام السوري بشار الأسد ومحاسبته،  مضيفة أن ملف المعتقلين الذي يعد من أبرز ملفات الثورة السورية مغيب عن عمليات التفاوض.

ومن اللافتات التي رفعها المحتجون "سوريا استنزفت كل شبابها، لا للاعتقال العشوائي، أنقذوا المعتقلين من سجون الأسد.. أنقذوا البقية، أوقفوا قتل المعتقلين بدم بارد، سجون الأسد مسالخ بشرية، المعتقلات الأسدية عار على جبين الإنسانية".

واعتقلت قوات النظام منذ بدء الثورة السورية عام 2011، آلاف المدنيين بينهم نساء وأطفال، فيما أصدرت منظمة العفو الدولي تقريرا قبل نحو عام تحت عنوان "المسلخ البشري" كشفت فيه عن إعدام النظام أكثر من 11 ألف معتقلا في سجن صيدنايا العسكري.