الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20

"يونيسيف": وفاة 12 طفلا في مخيم الركبان لنقص الرعاية منذ بداية 2019

pictogram-avatar
Editing: عبد الله الدرويش |
access_time
تاريخ النشر: 2019/02/27 21:39

سمارت - تركيا

كشفت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) الأربعاء، أن 12 طفلا بينهم خمسة رضع توفوا في مخيم "الركبان" على الحدود السورية – الأردنية، نتيجة نقص الرعاية الصحية والبرد القارس.

وقال المدير الإقليمي لليونيسف في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا خيرت كابالاري في بيان، إن رغم التحذيرات المتكررة، يستمر ازدياد عدد وفيات الأطفال في الركبان،  بمعدل ينذر بالخطر، حيث يموت طفل واحد كل خمسة أيام"، داعيا لإيجاد حلول عاجلة ودائمة لإنهاء سنوات المعاناة التي اضطر الأطفال إلى تحملها.

وأضاف "كابالاري" أنه "الركبان بظروفه البائسة ليس المكان الملائم لولادة أو نمو الأطفال، رغم من الجهود القصوى التي يبذلها المجتمع الإنساني لتقديم الدعم في حالات الطوارئ".

تابع: "في حال فشل الأطراف المتحاربة في الاتفاق على خطة مستدامة للأطفال في الركبان، فإن اليونيسف تدعو كافة الأطراف إلى تسهيل وصول المساعدات الإنسانية المستدامة وغير المشروطة ودون عوائق، إلى الأطفال المحتاجين فورا".

وسبق أن قالت "اليونيسف" الثلاثاء 15 كانون الثاني الماضي، إن 15 طفلا نازحا غالبيتهم من الرضع توفوا في مخيمات ورحلات النزوح في سوريا، نتيجة البرد القارس.

وأصيب نحو 175 طفلا في المخيم بسوء التغذية خلال الشهر الماضي، كما توفي العديد من الأطفال نتيجة نقص الأدوية والرعاية الطبية، فيما سجلت عشرات حالات الاختناق في المخيم نتيجة عاصفة رملية.

وفرضت قوات النظام في الرابع من تشرين الأول حصارا على مخيم الركبان مانعة دخول المواد الغذائية والطبية له، وسط مناشدات من إدارته لإيصال المساعدات لأكثر من 50 ألف شخص بداخله، يعيشون أوضاعا إنسانية صعبة.