الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20

"محلي الركبان": خوف النازحين من انسحاب التحالف يدفع البعض إلى التوجه لمناطق النظام

pictogram-avatar
Editing: أيهم ناصيف |
access_time
تاريخ النشر: 2019/02/28 21:07

سمارت - حمص

قال المجلس المحلي لمخيم الركبان قرب الحدود السورية – الأردنية (240 كم جنوب شرق مدينة حمص)، إن خوف بعض العائلات النازحة في المخيم من انسحاب مفاجئ لقوات التحالف الدولي من المنطقة، يدفعها للتوجه إلى مناطق سيطرة النظام السوري.

وأضاف رئيس المجلس محمد الدرباس بتصريح إلى "سمارت" الخميس، أن النازحين في المخيم يتخوفون من تكرار ما حصل في محافظة درعا بعد تخلي المجتمع الدولي عن الأهالي هناك، فيعمد البعض لتسجيل أسمائهم في قوائم ترفع للنظام عبر وسطاء، على الرغم من عدم قناعتهم بالأمر، وفق قوله.

وأشار "درباس" أن سياسة الولايات المتحدة الأمريكية غير واضحة في المنطقة، فهي لا تقدم ضمانات للمخيم ولا تسعى لفتح ممرات لخروج الراغبين باتجاه الشمال السوري.

من جانبه لفت الطبيب "أسامة" العامل في مركز "شام" الطبي بالمخيم أن القوافل التي يتحدث النظام وروسيا عن تجهيزها لإخروج النازحين من مخيم الركبان، هي لأشخاص سجلوا أسمائهم منذ نحو سبعة أشهر، دون وجود موافقات على أسماء جديدة.

وأضاف الطبيب، أن من أبرز الوسطاء الذين يرفعون قوائم بأسماء النازحين الراغبين بالعودة لمناطق النظام في المخيم، عضو الوفد الذي التقى القوات الروسية قبل أيام، بسام العبد الملقب "أبو صبحي" و ممثل عشيرة "العمور" شلاش العر.

والتقى وفد من نازحي مخيم الركبان السبت، مع القوات الروسية المتواجدة في قرية جليلة بمحيط منطقة الـ55كم، حيث طلب الروس من الوفد رفع قوائم أسماء من يرغب بالعودة إلى المناطق الخاضعة لسيطرة النظام بهدف إجراء دراسة أمنية وتبليغهم لاحقا بالأسماء المقبولة.

وسبق أن وصلت 50 عائلة قادمة من مخيم الركبان يوم 22 شباط الجاري، إلى مناطق سيطرة النظام في قرية ملاحة (30 كم شرق مدينة حمص)، في حين وصل عشرات المدنيين القادمين من مخيم الركبان مطلع الشهر الجاري، إلى المناطق الواقعة تحت سيطرة "قوات سوريا الديموقراطية" (قسد) في محافظة الرقة.

وكانت كل من روسيا والنظام أصدرا بيانا مشتركا ينص على فتح "ممرين آمنين" لقاطني المخيم في قريتي جليب وجبل الغراب بالبادية السورية، حيث يبدأ العمل على استقبال النازحين الراغبين بالعودة اعتبارا من الثلاثاء 19 شباط 2019، فيما اعتبرته "الهيئة السياسية" لمخيم الركبان "محض كذب".

وتفرض قوات النظام السوري منذ بداية تشرين الأول الفائت، حصارا على مخيم الركبان مانعة دخول المواد الغذائية والطبية له، وسط مناشدات من إدارته لإيصال المساعدات لأكثر من 50 ألف شخص بداخله، يعيشون أوضاعا إنسانية صعبة، كما توفي العديد من الأطفال نتيجة نقص الأدوية والرعاية الطبية.