الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20

"أحرار الشام" و"تحرير الشام" تتفقان على حل الخلاف بينهما في حماة

pictogram-avatar
Editing: محمد علاء |
access_time
تاريخ النشر: 2019/04/10 13:19

سمارت - حماة

اتفقت الأربعاء، حركة "أحرار الشام الإسلامية" المنضوية في صفوف "الجبهة الوطنية للتحرير" و"هيئة تحرير الشام" على حل الخلاف بينهما في شمال مدينة حماة وسط سوريا.

وكان عناصر من "تحرير الشام" داهموا الثلاثاء 9 نيسان 2019، مقر لـ "أحرار الشام" في بلدة قلعة المضيق، واحتجزوا مقاتلا وصادروا مدفع "هاون"، ومنعوا الأخيرة من الرد على قصف قوات النظام للمناطق الخارجية عن سيطرتها.

وقال قائد عسكري بـ"أحرار الشام" يلقب "أبو فارس" بتصريح إلى "سمارت" إن الطرفين اتفقا على إطلاق سراح الأسرى بينهما وتحويل المتسببين بالخلاف إلى محكمة مشكلة من قيادة الكتيبتين الإسلاميتين.

وأشار "أبو فارس" أن المتسببين بالخلاف هم عناصر "تحرير الشام" الذين هاجموا مقر "أحرار الشام" في بلدة قلعة المضيق.

وسبق أن نشب خلاف بين "أحرار الشام" و"تحرير الشام" بعد قصف الأولى مواقع للنظام السوري في محافظة حماة.

ويأتي ذلك تزامنا مع تعرض محافظة إدلب وشمال مدينة حماة  لقصف مدفعي وصاروخي متكرر من قبل قوات النظام وروسيا، وشاركت طائرات النظام الحربية بالقصف مؤخرا، ما أسفر عن قتلى وجرحى بين المدنيين، رغم أنها مشمولة بالاتفاق الروسي التركي الذي يتضمن إيقاف القصف على المنطقة.