الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20

ارتفاع أسعار المحروقات في درعا بنسبة تصل إلى 25 في المئة

pictogram-avatar
Editing: عبيدة النبواني |
access_time
تاريخ النشر: 2019/04/14 07:40

سمارت - درعا

ارتفعت أسعار المحروقات في محافظة درعا خلال الأسبوع الأخير بنسبة وصلت في بعض الحالات إلى 25 بالمئة، نظرا لعدم توفرها.

وقالت مصادر محلية من مدينة درعا لـ "سمارت" الأحد، إن سعر الليتر الواحد من مادة المازوت ارتفع بمقدار 125 ليرة سورية ليصل إلى 625 ليرة بعد أن كان يباع الأسبوع الفائت بـ 500 ليرة.

وأضافت المصادر أن مادة البنزين ارتفع سعرها أيضا ليصل سعر الليتر الواحد إلى 450 ليرة سورية بعد أن كان بـ 400 ليرة قبل أسبوع.

وحول سبب غلاء المحروقات قال صاحب إحدى محطات الوقود لـ "سمارت" إن السبب يعودإلى عدم توفر هذه المواد نظرا لقلة الكميات التي تصل إلى المحافظة، ما يسبب ضغطا على محطات التوزيع.

وسبق أن ارتفعت أسعار المحروقات بنسبة مماثلة في المحافظة شباط الماضي بسبب قلة كميات المحروقات التي تصل إلى المنطقة، حيث قالت مصادر محلية أن هذه الأزمة تتكرر كل فترة دون أي استجابة من قبل حكومة النظام لحلها.

واضطر بعض الأهالي في محافظة درعا خلال الشتاء إلى استخدام مواد بلاستيكية وأحذية وملابس بالية كبديل عن مواد التدفئة رغم ضررها، بسبب ارتفاع الأسعار.

وشهدت محافظة درعا في الفترة الأخيرة ارتفاعا واضحا لأسعار معظم المواد الأساسية، حيث ارتفع سعر لحم الفروج بنسبة 72 بالمئة، وارتفع سعر لحوم المواشي بنسبة تجاوزت 25 بالمئة، إضافة إلى تضاعف أسعار البندورة وبعض الخضروات.