الأخبار العاجلة
ارتفاع عدد الإصابات المؤكدة بفيروس "كورونا" شمالي غربي سوريا إلى ثلاث إصابات (الحكومة السورية المؤقتة) - 20:56 وفاة رضيعة من مهجري الغوطة الشرقية نتيجة سوء التغذية بمخيم البل في مدينة الباب شرق حلب (مصادر محلية) - 20:06 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة كفربطيخ جنوب إدلب (مراصد عسكرية) - 18:22 تربية إدلب تعلق دوام المدارس والمعاهد حتى إشعار آخر بعد تسجيل أول إصابة بفيروس "كورونا" في المحافظة (بيان) - 15:09 فرض الحجر الصحي على أطباء في مدينة الباب بريف حلب بعد أخذ عينات منهم (مصدر خاص) - 11:34 حكومة النظام تطلق سراح ثمانية أشخاص من معتقلي مظاهرات السويداء إثر مفاوضات مع النظام (ناشطون) - 11:04 النظام يعلن تسجيل 22 إصابة جديدة بـ "كورونا" ليرتفع الإجمالي إلى 394 إصابة (وسائل إعلام النظام ) - 11:00 الحكومة المؤقتة تدعو إلى اجتماع لخلية الأزمة بهدف تفعيل خطة الطوارئ بعد تسجيل أول إصابة مؤكدة بمرض "كوفيد 19" شمالي سوريا (وزير الصحة في الحكومة المؤقتة) - 17:24 إغلاق مشفى باب الهوى شمالي سوريا والسكن الخاص به بعد تسجيل أول إصابة مؤكدة بمرض "كوفيد 19" (وزير الصحة في الحكومة المؤقتة) - 17:18 تسجيل أول حالة إصابة مؤكدة بمرض "كوفيد 19" في مشفى باب الهوى شمالي سوريا (بيان لوحدة تنسيق الدعم) - 17:01

اختطاف مختار بلدة ومدني في محافظة السويداء

pictogram-avatar
Editing: عبيدة النبواني |
access_time
تاريخ النشر: 2019/04/18 17:31

سمارت – السويداء

اختطف مجهولون مسلحون، مختار بلدة ومدنيا في محافظة السويداء الخاضعة لسيطرة قوات النظام السوري جنوبي سوريا.

وقالت مصادر محلية لـ "سمارت" الخميس إن مجهولون يستقلون سيارة نقل عمومية اختطفوا مختار بلدة القريا (20 كم جنوب مدينة السويداء) ماهر النمير، على الطريق الواصل بين قريتي كناكر وجبيب واقتادوه إلى مكان مجهول.

كذلك اختطف مجهولون مسلحون الشاب عارف مأمون النونو أثناء تواجده قرب بلدة أم الزيتون (20 كم شمال مدينة السويداء)، حيث طالب خاطفوه بفدية مالية قدرها 50 مليون ليرة سورية مقابل إطلاق سراحه.

وسبق أن اختطفت عصابة من عائلة "مزهر" المواطن فؤاد الشوي وزوجته سمر العطار من منزلهما في مدينة السويداء، لتعود وتفرج عن زوجته بعد ساعات فيما اقتادوا الزوج لجهة مجهولة.

ويتهم ناشطون من السويداء النظام بالتسهيل لعصابات الخطف بعد رفض الآلاف منهم  الالتحاق بصفوف النظام للتجنيد الإجباري والخدمة الإحتياطية ورفض الفصائل المحلية تسليم سلاحها، وسط فلتان أمني،  وانتشار عصابات الخطف والسلب والسرقة.