الأخبار العاجلة
"قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20 تسجيل ثلاث إصابات جديدة بفيروس "كورونا" شمالي غربي سوريا ليرتفع عدد الإصابات في المنطقة إلى 29 (وحدة تنسيق الدعم) - 19:50 قوات النظام تقصف بالصواريخ قرى الحلوبة والفطيرة وسفوهن جنوب إدلب من مواقعها في معسكر جورين ومدينة كفرنبل (ناشطون) - 19:50 قوات النظام تقصف بالصواريخ بلدة كنصفرة وقريتي كفرعويد والموزرة جنوب إدلب من مواقعها في معسكر جورين وبلدتي كفرنبل وشطحة (ناشطون) - 19:49 قوات النظام تقصف بالصواريخ قرية عين لاروز جنوب إدلب من مواقعها القريبة (ناشطون) - 19:49 مقتل مدني وجرح آخرين بينهم أطفال بانفجار عبوة ناسفة في مدينة عفرين شمال حلب (ناشطون) - 18:56 جرحى مدنيون بانفجار مجهول السبب قرب محل للأسلحة وسط مدينة إدلب شمالي سوريا (ناشطون) - 18:20 فصائل غرفة عمليات "الفتح المبين" تدمّر دبابة لقوات النظام بصاروخ موجه في قرية داديخ جنوب إدلب (ناشطون) - 15:32 تسجيل 23 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 650 (وسائل إعلام النظام) - 15:30

وفاة القائد العسكري في "جيش العزة" عبد الباسط الساروت متأثرا بجراحه

pictogram-avatar
Editing: عبد الله الدرويش |
access_time
تاريخ النشر: 2019/06/08 10:21

سمارت - حماة

توفي السبت، القائد العسكري في "جيش العزة" التابع للجيش السوري الحر عبد الباسط الساروت متأثرا بجراح أصيب بها خلال اشتباكات مع قوات النظام السوري شمال مدينة حماة وسط سوريا.

وقالت مصادر عسكرية ومحلية لـ "سمارت"، إن "الساروت" فارق الحياة في إحدى المشافي التركية، حيث أسعف إليها بعد أن عجزت المشافي بالداخل السوري من علاجه.

وكان الناطق الرسمي لـ "جيش العزة" النقيب مصطفى معراتي قال بتصريح إلى "سمارت" الجمعة، إن "الساروت" تعرض لثلاث إصابات، بالقدم واليد وإصابة أخرى في الأمعاء، خضع على إثرها لعمل جراحي.

وكان "الساروت"  حارس مرمى في نادي "الكرامة" السوري لكرة القدم ومنتخب "شباب سوريا"، إلا أنه عرف لاحقا بـ "منشد الثورة السورية"، حيث شارك وغنى في مظاهرات مدينة حمص منذ بدايتها، كما تعرض للحصار من قبل قوات النظام مع كتيبته "شهداء البياضة" في حمص القديمة، وفقد أربعة من أشقائه بين عامي 2011 و2014 على يد قوات النظام، كما تعرض لعدة محاولات اغتيال من قبل الأخيرة إلا أنه نجى منها.

وغادر "الساروت" محافظة حمص إلى الشمال السوري عام 2014، ثم غادر إلى تركيا واستقر فيها لفترة، ثم عاد إلى الشمال السوري وتعرض للاعتقال من قبل "هيئة تحرير الشام" لتفرج عنه لاحقا بعدة عدة مظاهرات نظمها مدنيون وناشطون، ليعلن لاحقا انضمام لواء "حمص العدية" إلى "جيش العزة" ويتسلم قائد "كتيبة شهداء البياضة" فيه.

ويأتي ذلك بعد إطلاق "تحرير الشام" والجيش الحر المرحلة الثانية من هجومهما على مواقع قوات النظام شمال حماة، بعد أن سيطرا على قرى تل ملح و كفرهود والجبين شمال مدينة حماة، بالمرحلة الأولى من العملية.