الأخبار العاجلة
"الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20 تسجيل ثلاث إصابات جديدة بفيروس "كورونا" شمالي غربي سوريا ليرتفع عدد الإصابات في المنطقة إلى 29 (وحدة تنسيق الدعم) - 19:50 قوات النظام تقصف بالصواريخ قرى الحلوبة والفطيرة وسفوهن جنوب إدلب من مواقعها في معسكر جورين ومدينة كفرنبل (ناشطون) - 19:50 قوات النظام تقصف بالصواريخ بلدة كنصفرة وقريتي كفرعويد والموزرة جنوب إدلب من مواقعها في معسكر جورين وبلدتي كفرنبل وشطحة (ناشطون) - 19:49

إدارة مخيم في الحسكة ترحل نازحين من دير الزور إلى مناطقهم

pictogram-avatar
Editing: أيهم ناصيف |
access_time
تاريخ النشر: 2019/06/25 09:52

سمارت – الحسكة

رحلت إدارة مخيم عريشة التابع لـ "الإدارة الذاتية" الكردية جنوبي الحسكة شمالي شرقي سوريا، نازحين من أبناء محافظة دير الزور المجاورة، إلى مناطقهم.

وقال مصدر من مخيم عريشة في تصريح خاص إلى "بوابة الجزيرة" (إحدى المشاريع الإعلامية لمؤسسة سمارت) الثلاثاء، إن إدارة المخيم أخرجت 300 شخصا من النازحين بهدف إعادتهم إلى قراهم وبلداتهم في محافظة دير الزور بعد سيطرة "قوات سوريا الديمقراطية (قسد) عليها.

وأضافت المصدر أن أعداد النازحين في المخيم بلغت حوالي 8900 شخصا بعد عملية الترحيل الأخيرة، جميعهم من نازحي محافظة دير الزور.

ونزح عشرات الآلاف من مختلف المناطق السورية خلال السنوات الماضية إلى مناطق سيطرة "الإدارة الذاتية" الكردية في محافظتي الرقة والحسكة الرقة نتيجة الأعمال العسكرية التي شنتها قوات النظام السوري على بلداتهم وقراهم أوهربا من  تنظيم "الدولة الإسلامية"، حيث يقطن معظمهم في المخيمات بينما يقيم بعضهم في منازل ضمن مراكز المدن.

ويعاني النازحون في المخيمات من ظروف إنسانية صعبة نتيجة المنخفضات الجوية وارتفاع درجات الحرارة ما يتسبب بانتشار الأمراض خاصة بين الأطفال، في ظل غياب دور المنظمات الدولية و الإنسانية عن تقديم الدعم الكافي لهم.