الأخبار العاجلة
"المجلس الإسلامي" يدعو لطرد إيران من منظمة التعاون جراء الإساءة لقبر عمر بن عبد العزيز (بيان) - 07:12 قوات النظام تستقدم تعزيزات عسكرية مزودة بمدافع هجومية إلى جبهات القتال في محافظات حماه وحلب وإدلب ( مصدر عسكري) - 18:49 النظام يمدد المهل القانونية الواردة في تشريعات الضرائب والرسوم التي يجب استيفائها ابتداء من 22-3-2020 (وسائل إعلام النظام) - 15:47 "حكومة النظام" تستأنف دوام العاملين في القطاع العام اعتباراً من غدا الاثنين (إعلام النظام) - 12:33 قتلى وجرحى بانفجار اسطوانة غاز سفري بإدلب (ناشطون محليون) - 11:41 "الحكومة المؤقتة" تبدأ بإنشاء وحدات طبية مجهزة شمال حلب لمواجهة فيروس "كورونا"(وزير الصحة) - 11:30 أكثر 750 ألف نازح ينتظرون العودة إلى منازلهم في حلب وإدلب منذ وقف إطلاق النار(منسقو الاستجابة) - 11:04 جريح بانفجار لغم في أرض زراعية شمال حماة ( ناشطون+ إعلام النظام) - 10:01 أهال يحتجون على تدهور الوضع المعيشي والاقتصادي في السويداء (مصادر محلية) - 08:57 قصف مدفعي على قريتي بينين ودير سنبل جنوبي إدلب من مواقع قوات النظام المحيطة بها (ناشطون) - 08:13

إصابة طفل بإطلاق النار من قبل "الجندرما" التركية على مخيم شمال إدلب

pictogram-avatar
Editing: أيهم ناصيف |
access_time
تاريخ النشر: 2019/06/28 17:29

سمارت - إدلب

أصيب طفل الجمعة، بإطلاق نار من قبل حرس الحدود التركي "الجندرما" باتجاه مخيمات النازحين في منطقة أطمة على الحدود السورية - التركية قرب مدينة إدلب شمالي سوريا.

وقال ناشطون ومصادر من داخل المخيم، أن أحد عناصر "الجندرما" أطلق النار من محرسه بواسطة قناصة على أطفال يلعبون ضمن المخيم، ما أدى لإصابة أحدهم بجروح نقل على إثرها إلى مشفى "أورينت" القريب.

وسبق أن قتلت امرأة وجرح طفل يوم 11 حزيران الجاري، بإطلاق نار لقوات حرس الحدود التركية (الجندرما) على مخيم للنازحين في محيط قرية كفرلوسين (36 كم شمال مدينة إدلب).

وطالبت منظمة "هيومن رايتس ووتش" في وقت سابق، السلطات التركية بـ"التوقف عن صدّ اللاجئين السوريين" على الحدود بين البلدين، والتحقيق في استخدام "القوة المفرطة" من قبل حرس الحدود.

وتتكر حالات استهداف المدنيين من قبل "الجندرما" التركية إما بإطلاق النار بشكل مباشر على مخيمات النازحين أو خلال محاولة عبور الحدود السورية - التركية، هربا من الأوضاع الاقتصادية والأمنية في سوريا، والكثير منهم يتعرضون لاعتداءات بالضرب المبرح.