الأخبار العاجلة
إصابة مدير مكتب منظمة "عطاء" الإغاثية في جرابلس بحلب نتيجة انفجار عبوة ناسفة بسيارته (ناشطون) - 20:21 اغتيال عنصرين من قوات الشرطة في بلدة الراعي شرق حلب (الدفاع المدني) - 10:15 الليرة السورية تستمر في الانهيار أمام الدولار متجاوزة حاجز الـ 1800 (مصادر خاصة) - 09:19 الميليشيات الإيرانية  تطرد عددا من عناصرها  رفضوا المناوبات الليلية غرب دير الزور(مصادر محلية) - 08:19 الفصائل العسكرية تصد محاولة تقدم لقوات النظام قرب حرش بينين جنوب إدلب (ناشطون) - 08:08 جرحى مدنيون بإطلاق نار من عصابة خطف في دير الزور (مصادر محلية) - 07:56 مقتل شاب من دير الزور تحت التعذيب في سجون النظام السوري (مصادر محلية) - 07:05 " الشرطة العسكرية" تحتجز نساء متهمات بالانتماء لـ "وحدات حماية الشعب" كانو معتقلات لدى فصيل "فرقة الحمزات" في مدينة عفرين بحلب (ناشطون) - 18:57 توقيع اتفاق بين "فرقة الحمزات" وممثلين عن أهالي دمشق النازحين في مدينة عفرين يتضمن تقديم المتهمين بحادثة إطلاق النار إلى القضاء ( وثيقة اتفاق) - 16:19 مظاهرة في مدينة إدلب ضد النظام في جمعة " عودة المدنيين وحمايتهم مسؤولية أممية" (ناشطون محليون) - 13:22

توتر أمني بين قوات النظام و"الأسايش" في مدينة القامشلي

pictogram-avatar
Editing: ميس نور الدين |
access_time
تاريخ النشر: 2019/07/02 17:06

سمارت - الحسكة

استنفرت قوات النظام السوري و قوات "الأسايش" التابعة لـ "الإدارة الذاتية" الكردية في مدينة القامشلي التي يتقاسمان السيطرة عليها في محافظة الحسكة شمالي شرقي سوريا.

وأفاد مصدر خاص لـ "سمارت" الثلاثاء، أن الاستنفار والتوتر الأمني بين قوات النظام و "الأسايش" ما زال مستمرا لليوم الثاني على التوالي على خلفية اعتقالات متبادلة جرت بين الطرفين، دون أن يحدد عدد المعتقلين من الطرفين أو أسباب ذلك.

وأشار المصدر أن "الأسايش" أصدرت تعميما بمنع عناصرها من الاقتراب من حواجز النظام في المدينة، دون ذكر تفاصيل إضافية.

بدورهم قال ناشطون مقربون من ميليشيا "الدفاع الوطني" التابعة للنظام عبر وسائل التواصل الإجتماعي، إن التوتر جاء على خلفية اعتقال النظام لأربعة من عناصر "الأسايش" بهدف الضغط عليها للإفراج عن شخص محتجز لديها، إلا أن "الأسايش" ردت أيضا باعتقال عناصر من النظام وأجهزته الأمنية.

وتسيطر "وحدات حماية الشعب" الكردية والأجهزة الأمنية التابعة لـ "الإدارة الذاتية" على كامل مدينة القامشلي باستنثاء "المربع الأمني" الخاضع لقوات النظام، كما يتقاسم الطرفان السيطرة على مناطق آخرى في المحافظة، حيث تحدث خلافات بين الطرفين من حين لآخر إثر اعتقالات متبادلة.