الأخبار العاجلة
حكومة النظام تعلن تسجيل إصابة جديدة بمرض "كورونا" في ريف دمشق ما يرفع عدد الحالات المسجلة إلى 124 إصابة (وسائل إعلام النظام) - 18:17 إغلاق مكاتب حوالات و صرافة في محافظة درعا بناء على قرار من حكومة النظام ( ناشطون ) - 16:30 مقتل عنصر لقوات النظام وجرح آخر أثناء مداهمة لاعتقال مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" في مدينة الصنمين شمال درعا (مصادر محلية) - 15:19 انفجار لغمين بالقرب من الدورية الروسية التركية المشتركة الخامسة عشر على طريق "M4" بإدلب - 07:12 طائرات حربية روسية تقصف بالصواريخ الارتجاجية قرية السرمانية غرب حماة (ناشطون) - 20:38 جرحى من عناصر "قسد" بتفجير عبوة ناسفة استهدفت سيارةعسكرية بالقرب من بلدة ذيبان شرق ديرالزور (مصادر محلية) - 15:04 إصابة 11 شخص بمرض "كورونا" في محافظة درعا (مصدر طبي) - 12:59 قوات النظام تقصف بالمدفعية محيط قرية بينين جنوب إدلب من مواقعها في قرية حنتوتين جنوبي المحافظة (ناشطون) - 12:16 حركة نزوح جديدة يشهدها جنوب إدلب إلى الشمال السوري ( منسقو الاستجابة) - 10:25 قوات النظام تقصف بالمدفعية محيط قرية البارة جنوب إدلب من مواقعها في قرية بسقلا جنوبي المحافظة ( بوابة إدلب) - 10:24

السويد تقرر طرد سوري بسبب ارتكابه جرائم حرب مع قوات النظام

pictogram-avatar
Editing: محمد علاء |
access_time
تاريخ النشر: 2019/07/08 19:15

سمارت - تركيا

أصدر القضاء السويدي في منطقة هانينجه قرارا بطرد لاجئ سوري الاثنين، بسبب ارتكابه جرائم حرب خلال قتاله في صفوف قوات النظام السوري.

وأوضح موقع "ميتي" السويدي (mitti.se) أن السوري متهم بانتهاك القانون الدولي لضلوعه بقتل عدد من الأشخاص خلال خدمته في صفوف قوات النظام، فيما لم يوضح الموقع الجهة التي سيطرد إليها ما إذا كانت سوريا أو تركيا أو دولة أخرى.

وألقي القبض على اللاجئ في أوائل عام 2016، حيث اعتبرته محكمة سودرتون المحلية مشتبهاً فيه بارتكاب انتهاكات جسيمة للقانون الدولي، إذ كشفته صورة له على موقع "فيسبوك" وهو يرتدي بزة عسكرية لقوات النظام وحوله عدد من القتلى والجرحى.

وأغلقت السلطات السويدية التحقيق حتى عام 2017 عند إيقافه بمنطقة هانينجه، حيث حكم عليه حينها بالسجن لثمانية أشهر، فيما طالب الادعاء العام بطرده.

وقررت السلطات السويدية طرده هذا الأسبوع بعد القبض عليه خلال قيادته سيارة تحت تأثير المخدرات ومعه سكين.

ويطالب وزراء وزعماء أحزاب في أوروبا بترحيل اللاجئين السوريين المدانين بارتكاب جرائم حرب في بلادهم أو ممن يشكلون خطر في دول اللجوء أو موالين للنظام السوري، بينما لا يزال الاتحاد الأوروبي يعتبر سوريا دولة غير آمنة لإعادة اللاجئين اللذين يرتكبون مخالفات إليها.