الأخبار العاجلة
"صحة الحكومة المؤقتة" سيجرى اختبار عينات الإصابة بفيروس "كورونا" في الأراضي السورية - 08:46 "المجلس الإسلامي" يدعو لطرد إيران من منظمة التعاون جراء الإساءة لقبر عمر بن عبد العزيز (بيان) - 07:12 قوات النظام تستقدم تعزيزات عسكرية مزودة بمدافع هجومية إلى جبهات القتال في محافظات حماه وحلب وإدلب ( مصدر عسكري) - 18:49 النظام يمدد المهل القانونية الواردة في تشريعات الضرائب والرسوم التي يجب استيفائها ابتداء من 22-3-2020 (وسائل إعلام النظام) - 15:47 "حكومة النظام" تستأنف دوام العاملين في القطاع العام اعتباراً من غدا الاثنين (إعلام النظام) - 12:33 قتلى وجرحى بانفجار اسطوانة غاز سفري بإدلب (ناشطون محليون) - 11:41 "الحكومة المؤقتة" تبدأ بإنشاء وحدات طبية مجهزة شمال حلب لمواجهة فيروس "كورونا"(وزير الصحة) - 11:30 أكثر 750 ألف نازح ينتظرون العودة إلى منازلهم في حلب وإدلب منذ وقف إطلاق النار(منسقو الاستجابة) - 11:04 جريح بانفجار لغم في أرض زراعية شمال حماة ( ناشطون+ إعلام النظام) - 10:01 أهال يحتجون على تدهور الوضع المعيشي والاقتصادي في السويداء (مصادر محلية) - 08:57

كتائب إسلامية تشن هجوما على مواقع قوات النظام شمال اللاذقية

pictogram-avatar
Editing: عبد الله الدرويش |
access_time
تاريخ النشر: 2019/07/09 09:01

سمارت - اللاذقية

شنت كتائب إسلامية الثلاثاء، هجوما على مواقع قوات النظام السوري شمال مدينة اللاذقية غربي سوريا.

وقال مصدر خاص لـ "سمارت"، إن الكتائب الإسلامية شنت هجوما على مواقع قوات النظام في جبال التركمان شمال اللاذقية، دون ذكر تفاصيل إضافية.

كذلك أعلنت غرفة عمليات "وحرض المؤمنين" التي تضم كتائب إسلامية أبرزها تنظيم "حراس الدين" في بيانات منفصلة اطلعت عليها "سمارت"، إنها اخترقت الخطوط الدفاعية لقوات النظام في جبال التركمان في عدة مواقع، كما أسرت ثلاثة عناصر.

وأضاف مصدر عسكري لـ "سمارت" أن الفصائل دمرت دبابتين لقوات النظام بصواريخ مضادة للدروع من نوع "كورنيت".

ويشهد ريف اللاذقية الشمالي محاولات تقدم متكررة من قوات النظام، حيث تعلن فصائل الجيش السوري الحر و"تحرير الشام" وكتائب إسلامية التصدي لتلك المحاولات، وسط سقوط قتلى والجرحى في صفوف الطرفين.

وتضم غرفة عمليات "وحرض المؤمنين" مجموعة من الكتائب الإسلامية منها "حراس الدين وأنصار التوحيد وجماعة أنصار الإسلام وأنصار الدين" والتي تشكلت شمالي البلاد منتصف شهر تشرين الأول الفائت، للرد على أي هجوم لقوات النظام وروسيا على المنطقة.