الأخبار العاجلة
معبر "باب الهوى" مغلق أمام المرضى عدا الإسعافية المهددة بالوفاة (بيان) - 10:18 دخول رتلين من القوات التركية إلى إدلب ( ناشطون محليون) - 08:11 حكومة النظام تعلن تسجيل إصابة جديدة بفيروس "كورونا" ليرتفع العدد إلى 122 اصابة (وزارة الصحة) - 06:58 تركيا وروسيا تسيران الدورية المشتركة الثالثة عشر على طريق الـ "M4" بإدلب (مصادر محلية) - 17:22 أهال يحرقون مقرا لفصيل "فرقة الحمزات" على خلفية مقتل مدنيين اثنين وجرح ثلاثة آخرين في مدينة عفرين شمال حلب (مراسل سمارت) - 16:36 قتيل وجرحى بإطلاق عناصر من "فرقة الحمزات" النار في مدينة عفرين شمال حلب (مراسل سمارت ) - 14:52 برنامج الأغذية العالمي يخفض للمرة الثانية خلال شهرين محتوى الحصة الغذائية شمال غرب سوريا (بيان) - 13:39 رامي مخلوف يتنازل عن ملكية أسهمه بالبنوك السورية لمؤسسة "راماك" التابعة له (بيان) - 13:08 النظام يخصص مدارس بمدينة حماة لحجر الطلاب الوافدين من إدلب والرقة ( مصادر محلية) - 11:52 مقتل لاجيء عراقي في مخيم الهول بالحسكة (مصادر إعلامية) - 11:24

مظاهرات في محافظة حلب ضد النظام وروسيا (فيديو)

pictogram-avatar
Editing: عبد الله الدرويش |
access_time
تاريخ النشر: 2019/07/26 16:05
Update date: 2019/07/26 17:00

تحديث بتاريخ 2019/07/26 18:55:41 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

سمارت – حلب

تظاهر المئات في مدن اعزاز والباب وجرابلس بمحافظة حلب شمالي سوريا، الجمعة، ضد النظام السوري وروسيا، وتنديدا بحملتهما العسكرية على محافظتي إدلب وحماة.

خرج  نحو 600 شخص خرجوا في اعزاز تنديدا الحملة العسكرية للنظام ورسيا على إدلب وحماة وصمت المجتمع الدولي، وتضامنا مع المدنيين، إضافة إلى دعم الجيش السوري الحر والكتائب الإسلامية في مواجهتهما لقوات النظام.

ورفع المتظاهرون علم الثورة السورية ولافتات كتب عليها "وصمة عار الإنسانية على جبين المجتمع الدولي، عشرات المجازر مئات الضحايا والمجتمع الدولي يتابع بصمت.. أين الإنسانية، معرة النعمان ستبقى أيقونة الثورة.. ولن يدنسها اجرامكم".

كذلك تظاهر نحو 200 مدني وعسكري من أهالي الباب وبزاعة وقرية قباسين في مدينة الباب تندد بالحملة العسكرية للنظام وروسيا على إدلب وحماة، مطالبين المجتمع الدولي بمحاسبة المسؤولين عن المجازر المرتكبة بحق المدنيين.

ونظم عددا من الناشطين والإعلاميين مظاهرة في مدينة جرابلس شمال شرق حلب، تضامنا مع المدنيين في محافظتي حماة وإدلب، وتنديدا بالحملة العسكرية التي يتعرضان لها.

ويأتي ذلك تزامنا مع مقتل وجرح 297 مدنيا في محافظتي إدلب وحماة منذ 22 حتى 25 تموز الجاري، 210 منهم سقطوا بـ 22 تموز، نتيجة غارات من الطائرات الحربية التابعة للنظام وروسيا إضافة إلى إلقاء مروحيات النظام براميل متفجرة.

وتشن قوات النظام وروسيا حملة قصف جوي مكثف على إدلب وحماة وحلب وشمال اللاذقية منذ أواخر شهر نيسان، أدت لمقتل وجرح مئات المدنيين، ونزوح مئات الآلاف، ودمار واسع في البنية التحتية لاسيما المشافي والمدارس.