الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20

الأمم المتحدة تعلن أنها ستحقق في هجمات على منشآت طبية تدعمها في سوريا

pictogram-avatar
Editing: عبد الله الدرويش |
access_time
تاريخ النشر: 2019/08/01 17:13

سمارت - تركيا

أعلن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش الخميس، أنهم سيحققون في هجمات استهدفت منشآت يدعمونها في محافظة إدلب شمالي سوريا، على خلفية مطالبة ثلثي أعضاء مجلس الأمن بفتح التحقيق.

وقال ستيفان دوجاريك المتحدث باسم الأمم المتحدة "سيغطي التحقيق تدمير وإلحاق أضرار بالمنشآت المسجلة في مناطق عدم الاشتباك والمنشآت التي تدعمها الأمم المتحدة في المنطقة"، مردفا "التحقيق سيقف على حقيقة ما حدث في هذه الحوادث وسيرفع تقريرا للأمين العام".

وتابع: "يدعو الأمين العام كل الأطراف المعنية للتعاون مع اللجنة بمجرد تشكيلها".

ويأتي ذلك بعد طالب ثلثا أعضاء مجلس الأمن من "غوتيريش" فتح تحقيق حول تعرض منشآت طبية تدعمها الأمم المتحدة في سوريا لهجمات.

وسبق أن أكدت الأمم المتحدة الخميس 12 تموز الجاري، أن الغارات الجوية على إدلب استهدفت مناطق مدنية ومستشفيات بالرغم من تسليم إحداثياتها "للأطراف المتحاربة" حسب وصفها.

وتشن قوات النظام وروسيا حملة قصف جوي مكثف على إدلب وحلب وحماة وشمال اللاذقية منذ أسابيع أدت لمقتل وجرح مئات المدنيين، ونزوح مئات الآلاف، ودمار واسع في البنية التحتية لا سيما المشافي والمدارس.