الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20

توثيق 63 حالة اعتقال في عفرين خلال شهر تموز 2019

pictogram-avatar
Editing: أيهم ناصيف |
access_time
تاريخ النشر: 2019/08/02 16:36

سمارت - حلب

وثقت منظمة "سوريون من أجل الحقيقة والعدالة" اعتقال "الجيش الوطني السوري" المرتبط بالحكومة السورية المؤقتة 63 شخصا في منطقة عفرين بحلب شمال سوريا خلال شهر تموز المنصرم.

وقالت المنظمة في تقرير لها نشر على موقعها الرسمي الجمعة، إنهم وثقوا ما لايقل عن 63 شخصا، بعد عمليات دهم واعتقال في 14 قرية ومدينة بالمنطقة، تم الإفراج عن 12 منهم فقط، كما تم نقل بعضهم إلى سجون مركزية في مديننتي عفرين واعزاز، في حين ما يزال مصير الباقي مجهولا.

وأشار التقرير أن جهاز "الشرطة المدنية" مدعوما بالقوات التركية كان المسؤول عن تنفيذ القسم الأكبر من عمليات الاعتقال، كما أن جهاز "الشرطة العسكرية" و "لواء محمد الفاتح" و "فصيل الجبهة الشامية" و "لواء الوقاص" و"فصيل السلطان مراد" كانوا مسؤولين عن باقي عمليات الاعتقال.

وسبق أن وثقت منظمة "سوريون من أجل الحقيقة والعدالة" اعتقال "الجيش الوطني السوري" 56 شخصا في منطقة عفرين بحلب شمال سوريا خلال شهر حزيران الفائت.

وتواجه القوات التركية وفصائل الجيش الوطني المرتبطة فيها اتهامات من ناشطين بشن عمليات اعتقال وابتزاز للمدنيين في عفرين، كما سبق أن طالبت منظمة العفو الدولية تركيا بضبط تلك الفصائل.