الأخبار العاجلة
مقتل عنصر من "قسد" برصاص مجهولين ببلدة البصيرة شرق ديرالزور(مصادرمحلية) - 10:52 مقتل شخص وإصابة أخر بانفجار عبوة ناسفة رزعها مجهولون بسيارتهم في درعا (مصادر محلية + ناشطون) - 10:51 الحجر على مريض قادم من تركيا في مشفى اعزاز الوطني شمال حلب لإصابته بأعراض مشابهة لاعراض "كورونا" (مصدر طبي) - 18:58 جرح إعلامي تابع لـ "لواء القدس" الإيراني بانفجار لغم في ريف حماة (وسائل إعلام النظام) - 18:44 "قسد" تعتقل شبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري) - 13:52 مظاهرة لمدرسي قرى أبو حمام والكشكية شرق مدينة دير الزور تطالب بـ "اقالة الفاسدين" (ناشطون) - 11:00 "الجبهة الوطنية للتحرير" تستهدف مواقع قوات النظام قرب جبل الزاوية في إدلب بالصواريخ وقذائف الهاون (ناشطون) - 10:27 الخارجية الأمريكية: روسيا تستطيع الضغط على بشار الأسد لقبول تسوية سياسية (وكالات) - 20:59 الخارجية الأمريكية: عقوبات قانون "قيصر" لا تشمل استثناءات لـ "الأصدقاء" (وكالات) - 20:57 قوات النظام المتواجدة في مدينة معرة النعمان تقصف بالمدفعية قريتي بليون والبارة جنوب إدلب (ناشطون) - 17:38

تركيا "تحتفظ بحق الرد" على قصف النظام لرتلها في إدلب

pictogram-avatar
Editing: محمد علاء |
access_time
تاريخ النشر: 2019/08/19 15:25

سمارت - تركيا

قالت وزارة الدفاع التركية الاثنين، إنها "ستحتفظ بحق الرد" على قصف قوات النظام السوري لرتل عسكري لها في محافظة إدلب شمالي سوريا، لافتة أن الاستهداف تسبب بمقتل وجرح مدنيين.

وأضافت وزارة الدفاع التركية في بيان لها أن "ندين بشدة الهجوم على الرغم من الاتفاقيات المبرمة والتعاون والتنسيق القائم مع روسيا الاتحادية، وندعو لاتخاذ كافة التدابير لضمان عدم تكرار الهجوم، مع احتفاظنا بحق الرد"، حسب وكالة "الأناضول التركية الرسمية".

وأشارت الوزارة في بيانها أن القصف تسبب بمقتل 3 مدنيين وجرح 12 آخرين كانوا قرب الرتل العسكري التركي خلال توجهه إلى نقطة المراقبة التاسعة (تل بزام قرب بلدة مورك في حماة).

وكانت طائرات حربية تابعة للنظام السوري قصفت في وقت سابق الاثنين، رتلا عسكريا تركيا عدة مرات قرب مدينة معرة النعمان جنوبي محافظة إدلب، ما أسفر عن مقتل مقاتل من "فيلق الشام" وإصابة ثلاثة آخرين بجروح، حسب فصيل "فيلق الشام" التابع للجيش السوري الحر.

واعتبر البيان أن القصف يعد انتهاكا للاتفاقيات المبرمة حول المنطقة الآمنة في إدلب مع روسيا، منوها أن القصف يأتي رغم التحذيرات التي تم إبلاغها للمسؤولين الروس.
 
ويأتي دخول الرتل التركي وتعرضه للاستهداف تزامنا مع تقدم قوات النظام السوري والميليشيات الموالية لها بدهم من الطائرات الحربية الروسية في محافظة إدلب، وسيطرتها على عدة قرى ومواقع ووصولها إلى مشارف مدينة خان شيخون.