الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20

النظام يسيطر على قرية وتل جنوب شرق مدينة إدلب

pictogram-avatar
Editing: عبد الله الدرويش |
access_time
تاريخ النشر: 2019/08/29 13:59

سمارت - إدلب

سيطرت قوات النظام السوري والميليشيات الموالية لها ليل الأربعاء – الخميس، على قرية الخوين وتل أغر جنوب شرق مدينة إدلب شمالي سوريا، بعد اشتباكات مع الجيش السوري الحر وكتائب إسلامية.

وقال مصدر عسكري في "الجبهة الوطنية للتحرير" لـ "سمارت"، إن قوات النظام بدأت الهجوم على قرية الخوين وتل أغر مدعومة بميليشيات إيرانية وعراقية ولبنانية، بعد تمهيد مدفعي وصاروخي وجوي، واندلعت اشتباكات مع مقاتلي "الجبهة الوطنية" وعناصر "هيئة تحرير الشام" وتنظيم "حراس الدين" و"أنصار التوحيد"، مشيرا أن الاشتباكات انتهت بانسحاب الفصائل العسكرية والكتائب الإسلامية.

وأضاف المصدر أن هدف قوات النظام من السيطرة على الخوين هو عجزها من دخول بلدة التمانعة من جهة قرية سكيك الخاضعة لسيطرتها، ما دفعها لتغير وجهتها وشنها هجوم على الخوين من جهة قرية السلومية.

وأشار المصدر أن قوات النظام والميليشيات الموالية لها وصلت إلى الجهة الشرقية من بلدة التمانعة، حيث تشهد المنطقة اشتباكات مع مقاتلي "الحر" وعناصر الكتائب الإسلامية، في محاولة للأولى للسيطرة على البلدة.

وأوضح المصدر أنه في حال سيطر النظام على التمانعة يكون أحكم سيطرته على أهم المواقع الاستراتيجية جنوب إدلب، انطلاقا من قرية الهبيط وصولا إلى مدينة خان شيخون وبلدة التمانعة.

ويستمر تقدم قوات النظام بعد سيطرتها على مدينة خان شيخون الاستراتيجية وكامل ريف حماة الشمالي، وفرض النظام حصارا تاما على نقطة المراقبة التركية التاسعة قرب مدينة مورك شمال حماة، وسط استمرار المعارك بين "الحر" والكتائب الإسلامية من جهة والنظام والميليشيات الموالية لها وبدعم من الطيران الروسي من جهة أخرى.