الأخبار العاجلة
مظاهرة في مدينة إدلب ضد النظام في جمعة " عودة المدنيين وحمايتهم مسؤولية أممية" (ناشطون محليون) - 13:22 الاتحاد الأوروبي يمدد عقوباته على النظام في سوريا سنة كاملة (الأناضول) - 13:19 مظاهرة في مدينة عفرين بحلب تطالب بمحاسبة عناصر فرقة " الحمزات" (مصادر محلية) - 13:04 معبر "باب الهوى" مغلق أمام المرضى عدا الإسعافية المهددة بالوفاة (بيان) - 10:18 دخول رتلين من القوات التركية إلى إدلب ( ناشطون محليون) - 08:11 حكومة النظام تعلن تسجيل إصابة جديدة بفيروس "كورونا" ليرتفع العدد إلى 122 اصابة (وزارة الصحة) - 06:58 تركيا وروسيا تسيران الدورية المشتركة الثالثة عشر على طريق الـ "M4" بإدلب (مصادر محلية) - 17:22 أهال يحرقون مقرا لفصيل "فرقة الحمزات" على خلفية مقتل مدنيين اثنين وجرح ثلاثة آخرين في مدينة عفرين شمال حلب (مراسل سمارت) - 16:36 قتيل وجرحى بإطلاق عناصر من "فرقة الحمزات" النار في مدينة عفرين شمال حلب (مراسل سمارت ) - 14:52 برنامج الأغذية العالمي يخفض للمرة الثانية خلال شهرين محتوى الحصة الغذائية شمال غرب سوريا (بيان) - 13:39

"الجيش الوطني" يعتقل أشخاصا على خلفية مقتل قائد عسكري شرق حلب

pictogram-avatar
access_time
تاريخ النشر: 2019/09/01 18:29

 سمارت – حلب

 اعتقل "الجيش الوطني" المرتبط بـ"الحكومة السورية المؤقتة" الأحد، عددا من الأشخاص للاشتباه بضلوعهم في قتل قائد عسكري وزوجته بمنزلهم في مدينة جرابلس شرق  حلب شمالي البلاد.

وقال مصدر عسكري لـ "سمارت" إن قيادة "الفيلق الثالث" التابعة لـ"الجيش الوطني" تحقق بالجريمة واعتقلت كل شخص يشتبه بضلوعه بحادثة مقتل القيادي في "الجبهة الشامية" التابعة أحمد الخالد مع زوجته، والذي  كان يشغل منصب قائد عسكري للواء "حماة العقيدة" في حركة "أحرار الشام"، ثم انتقل وأصبح قائد القوة المركزية بالحركة.

وأوضح المصدر الذي فضل عدم الكشف عن اسمه، أن الحادثة حصلت بين الساعة الثالثة والرابعة صباحا، مشيرا أن الفاعلين سرقوا هاتف "الخالد" واتصلوا بابن عمه وأبلغوه بمقتله.

واغتال مجهولون ليل السبت – الأحد القيادي في "الجبهة الشامية" التابعة لـ"الجيش الوطني" أحمد الخالد، وزوجته في مدينة جرابلس.

وتشهد محافظتي حلب وإدلب تفجيرات بعبوات ناسفة وسيارات مفخخة وإطلاق نار، استهدفت معظمها قياديين ومقاتلين في "الحر" والكتائب الإسلامية ومدنيين، أسفرت عن مقتل وجرح العشرات منهم، وسجلت في الغالب ضد مجهولين.