الأخبار العاجلة
إصابة مدير مكتب منظمة "عطاء" الإغاثية في جرابلس بحلب نتيجة انفجار عبوة ناسفة بسيارته (ناشطون) - 20:21 اغتيال عنصرين من قوات الشرطة في بلدة الراعي شرق حلب (الدفاع المدني) - 10:15 الليرة السورية تستمر في الانهيار أمام الدولار متجاوزة حاجز الـ 1800 (مصادر خاصة) - 09:19 الميليشيات الإيرانية  تطرد عددا من عناصرها  رفضوا المناوبات الليلية غرب دير الزور(مصادر محلية) - 08:19 الفصائل العسكرية تصد محاولة تقدم لقوات النظام قرب حرش بينين جنوب إدلب (ناشطون) - 08:08 جرحى مدنيون بإطلاق نار من عصابة خطف في دير الزور (مصادر محلية) - 07:56 مقتل شاب من دير الزور تحت التعذيب في سجون النظام السوري (مصادر محلية) - 07:05 " الشرطة العسكرية" تحتجز نساء متهمات بالانتماء لـ "وحدات حماية الشعب" كانو معتقلات لدى فصيل "فرقة الحمزات" في مدينة عفرين بحلب (ناشطون) - 18:57 توقيع اتفاق بين "فرقة الحمزات" وممثلين عن أهالي دمشق النازحين في مدينة عفرين يتضمن تقديم المتهمين بحادثة إطلاق النار إلى القضاء ( وثيقة اتفاق) - 16:19 مظاهرة في مدينة إدلب ضد النظام في جمعة " عودة المدنيين وحمايتهم مسؤولية أممية" (ناشطون محليون) - 13:22

الأمم المتحدة ترسل قافلة مساعدات إنسانية إلى إدلب

pictogram-avatar
Editing: ميس نور الدين |
access_time
تاريخ النشر: 2019/09/09 19:41

سمارت - إدلب

أرسلت الأمم المتحدة قافلة مساعدات إنسانية الاثنين، إلى محافظة إدلب شمالي سوريا عبر الأراضي التركية.

وقالت وكالة "الأناضول" التركية، إن القافلة تضم 33 شاحنة وتوجهت إلى إدلب عبر معبر "جيلوه غوزو" الحدودي المقابل لمعبر "باب الهوى" من الجانب السوري حيث من المنتظر توزيعها على المحتاجين، دون تحديد الجهة التي استلمت هذه المساعدات.

وتحاول وكالة "سمارت" التواصل مع إدارة معبر "باب الهوى" لمعرفة كمية المساعدات ونوعها والمنظمات التي استلمتها.

وأرسلت الأمم المتحدة الثلاثاء 27 آب الفائت، قافلة مساعدة  تتألف من 35 شاحنة محملة بمساعدات إنسانية، لم توضح طبيعتها ما إذا كانت غذائية أو طبية أو صحية.

وسبق أن أعلن برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة شهر أيار 2019، تعليق المساعدات الغذائية التي يستفيد منها شهريا 50 ألف شخص في منطقة "خفض التصعيد" بمحافظة إدلب.

وتشن قوات النظام السوري وروسيا حملة قصف جوي مكثف على حماة و إدلب وشمال اللاذقية منذ أواخر شهر نيسان 2019، أدت لمقتل وجرح مئات المدنيين، ونزوح مئات الآلاف، ودمار واسع في البنية التحتية لا سيما المشافي والمدارس.

وأصدر مجلس الأمن الدولي القرار 2165 لعام 2014 والقاضي بإدخال المساعدات الإنسانية عبر المعابر الحدودية السورية، دون الحاجة لموافقة حكومة النظام السوري.