الأخبار العاجلة
الجيش اللبناني يزيل أنابيبا لتهريب المازوت على الحدود اللبنانية السورية (بيان للجيش اللبناني) - 20:01 وزارة الدفاع التركية : مقتل جندي تركي بانفجار استهدف عربته بمحيط قرية اشتبرق بإدلب (بيان رسمي ) - 19:14 تضرر قرابة 500 دونم زراعي غالبها من أشجار الفستق الحلبي جراء اندلاع حرائق في قرية عطشان شمال شرق مدينة حماة لأسباب مجهولة (ناشطون) - 18:23 وفاة طفل غرقا في أحد مسابح مدينة إدلب (مديرية صحة إدلب ) - 17:11 عزل خمسة أشخاص في المشفى الوطني بمدينة حماه للاشتباه بإصابتهم بمرض "كورونا" (مصادر طبية ) - 16:32 أمنية تابعة لـ "تحرير الشام" تزيل أكشاك مواطنين على جسر مدينة أريحا على طريق "M4 "جنوب مدينة إدلب (مراسل سمارت) - 14:48 العثور على جثة طفل مجهول الهوية مقتولا بطعنات سكين شرق مدينة دير الزور (مصدر عسكري) - 12:19 مقتل مدني بانفجار لغم أرضي في بلدة سرمين بإدلب (مصادر محلية) - 11:55 قوات النظام تقصف بقذائف المدفعية بلدة كفرعمة غرب حلب من مقراتها في "الفوج 46" (مصادر محلية) - 11:43 أهال يعثرون على جثة طفل بعد مضي أيام على اختفاءه في محافظة الرقة (مصدر عسكري) - 10:14
ui.public.translatedTo

"التربية" تفصل 24 معلما من مدارس جنديرس شمال حلب

pictogram-avatar
Editing: عبيدة النبواني |
access_time
تاريخ النشر: 2019/09/12 21:06

سمارت - حلب

أكدت "مديرية التربية" في منطقة جنديرس بحلب شمالي سوريا الخميس، أنها فصلت  24 معلما ومعلمة ممن ما يزالون في المرحلة الجامعية، لتعيين حملة الشهادات الجامعية عوضا عنهم.

وقال رئيس المجلس المحلي في بلدة جنديرس صبحي رزق لـ "بوابة حلب" (أحد مشاريع مؤسسة سمارت الإعلامية)  إن مديرية التربية فصلت معلمين ومعلمات من طلاب الجامعات وحملة الشهادة الثانوية لتعيين معلمين من حملة الشهادات الجامعية، تقدموا بطلبات للتوظيف ضمن ملاك المديرية.

وأضاف "رزق"، أن التربية أقدمت على هذه الخطوة لـ "تنظيم العملية التربوية، وعدم ظلم الطلاب والكوادر التدريسية الأكثر كفاءة"، لافتا أنهم أبقوا على طلاب السنة الرابعة ممن لديهم خبرة لا تقل عن خمس سنوات في التعليم ضمن ملاك "المديرية" في الوقت الحالي

وسبق أن استنكر مجموعة من المعلمين في أيار الفائت، قرار مديرية التربية في بلدة صوران شمال حلب بفصل اثنين من زملائهم نتيجة مشاركتهما بمظاهرات ضد المجلس المحلي، كما سبق أن هددت مديرية التربية "الحرة" في محافظة حلب، كل موظف لديها بالفصل في حال أرسل أبناءه للدراسة في مناطق سيطرة قوات النظام السوري.

وتعاني العملية التعليمية في المناطق الخارجة عن سيطرة قوات النظام، من صعوبات عدة أبرزها استمرار القصف وازدياد أعداد الطلاب بعد عمليات التهجير والنزوح وضعف الإمكانيات المادية  والدعم،  وتدخل فصائل العسكرية الجيش السوري الحر والكتائب الإسلامية.