الأخبار العاجلة
تعزيزات للجيش التركي تصل إلى محافظة إدلب من معبر كفر لوسين (مصادر محلية) - 08:35 تحليق كثيف لطائرات الاستطلاع الإسرائيلي في سماء القنيطرة والجولان (ناشطون) - 08:23 النظام السوري يعلن عن " 16" إصابة جديدة بـ "كورونا" ليرتفع العدد إلى "86" مريضا (وزارة الصحة) - 06:59 "الإغاثة التركية" تعلن عزمها بناء 20 ألف منزل من الطوب في محافظة إدلب (تصريح صحفي ) - 11:42 الاشتباه بتسع حالات "كورونا" شمالي غربي سوريا (شبكة الإنذار المبكر) - 10:30 العشرات يتظاهرون ضد النظام في أول أيام العيد بمدينتي إدلب وبنش (مصادر محلية) - 09:53 احتراق 100 دونم من محصول القمح لأسباب مجهولة شمال الرقة (مصدر محلي) - 09:30 "الأسايش" تفرج عن أكثر من 13 معتقل لديها  تزامنا مع اعتقال آخرين غرب الرقة (مصدر في الأسايش) - 06:49 النظام يعلن عن تسجيل 11 إصابة جديدة بـ"كورونا" ليرتفع العدد إلى 70 إصابة في سوريا (وزارة الصحة) - 10:23 الفصائل العسكرية تصد محاولة تقدم لقوات النظام قرب كفرنبل جنوب إدلب (مصدر عسكري) - 07:54
ui.public.translatedTo

روسيا تقصف مقرات لـ"الحزب الإسلامي التركستاني" غرب إدلب

pictogram-avatar
Editing: محمد علاء |
access_time
تاريخ النشر: 2019/09/12 10:12

سمارت - إدلب

قصفت الطائرات الحربية الروسية الخميس، مقرات لـ "الحزب الإسلامي التركستاني" غربي محافظة إدلب شمالي سوريا.

وقالت مصادر محلية لـ"سمارت" إن طائرات حربية روسية قصفت بالصواريخ قرية الشغر التابعة لمدينة جسر الشغور، حيث استهدفت مقرات لـ"الحزب الإسلامي التركستاني" وساحة تدريب له قرب جسم سد مائي.

واطلعت "سمارت" على مقطع مصور سابقا للمكان المستهدف منشور الجمعة 22 آذار 2019، يظهر فيه عناصر يتدربون عسكريا، إذ ينتمون لمجموعة تطلق على نفسها إسم "حركة صلاح الدين الكردي" وتابعة لـ"الحزب الإسلامي التركستاني".

إلى ذلك قصفت قوات النظام السوري المتمركزة في منطقة خان شيخون بالمدفعية الثقيلة والصواريخ مدينة كفرنبل وقرى النقير ومعرة حرمة وحزارين وركايا سجنة وأم الصير وحرش كفروما.

وسبق أن قال المبعوث الصيني إلى سوريا شيه شياويان الاثنين 20 آب 2018، إنه لا يوجد أرقام محددة لأعداد المقاتلين الأجانب الصينيين "الإيغور" في سوريا.

و"الحزب الإسلامي التركستاني" مجموعة من المقاتلين المنحدرين من "تركستان الشرقية" في الصين، تعود أصولهم للقبائل التركية، حيث يعتبر من الكتائب الإسلامية المشاركة بالمعارك في سوريا منذ عام 2014، إذ تجمعوا بتركيا لينتقلوا بعدها للداخل السوري بتسهيل من "هيئة تحرير الشام"، ويتركزون بريف إدلب الغربي وريف اللاذقية الشمالي الشرقي، إذ تعتبر منطقة جغرافية متصلة ذات طبيعة جبلية وعرة.