الأخبار العاجلة
هزتان أرضيتان خفيفتان تضربان شمال غرب حلب (المركز الوطني للزلازل) - 06:31 طائرات مجهولة تقصف معامل دفاع تابعة للنظام في منطقة الزاوي غرب حماة (مصادر محلية) - 19:16 عناصر من تنظيم "حراس الدين" يعترضون متظاهرين ضد النظام السوري في مدينة إدلب (مصادر محلية) - 18:40 حكومة النظام تعلن تسجيل إصابة جديدة بمرض "كورونا" في ريف دمشق ما يرفع عدد الحالات المسجلة إلى 124 إصابة (وسائل إعلام النظام) - 18:17 إغلاق مكاتب حوالات و صرافة في محافظة درعا بناء على قرار من حكومة النظام ( ناشطون ) - 16:30 مقتل عنصر لقوات النظام وجرح آخر أثناء مداهمة لاعتقال مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" في مدينة الصنمين شمال درعا (مصادر محلية) - 15:19 انفجار لغمين بالقرب من الدورية الروسية التركية المشتركة الخامسة عشر على طريق "M4" بإدلب - 07:12 طائرات حربية روسية تقصف بالصواريخ الارتجاجية قرية السرمانية غرب حماة (ناشطون) - 20:38 جرحى من عناصر "قسد" بتفجير عبوة ناسفة استهدفت سيارةعسكرية بالقرب من بلدة ذيبان شرق ديرالزور (مصادر محلية) - 15:04 إصابة 11 شخص بمرض "كورونا" في محافظة درعا (مصدر طبي) - 12:59
ui.public.translatedTo

مقتل قيادي في حزب "البعث" وجرح شخصين بحادثتي إطلاق نار في درعا

pictogram-avatar
Editing: عبيدة النبواني |
access_time
تاريخ النشر: 2019/09/14 08:51

سمارت - درعا

قتل قيادي في "حزب البعث العربي الاشتراكي" التابع للنظام السوري، وأصيب شخصان آخران بجروح خطيرة الجمعة، نتيجة إطلاق نار في حادثتين منفصلتين بمحافظة درعا جنوبي سوريا.

وقالت مصادر محلية لـ "سمارت"، إن مجهولين اقتحموا مكتب مدين الجاموس عضو قيادة شعبة اليرموك لدى "حزب البعث" في مدينة داعل (16 كم شمال مدينة درعا)، وأطلقوا النار عليه ما أدى لمقتله على الفور، وإصابة معاونه "نور الدين الجاموس" بطلقتين في البطن.

وأشارت المصادر، أن القتيل والجريح نقلا إلى المشفى الوطني في مدينة درعا، وسط استنفار أمني في المدينة من قبل فرع "المخابرات الجوية" التابع لقوات النظام السوري، إضافة إلى نشر حواجز مؤقتة (طيارة) هناك.

وفي سياق متصل أصيب شاب بطلق ناري في الرأس أثناء تواجده أمام منزله في حي درعا المحطة إثر إطلاق نار عشوائي ضمن احتفالات في منطقة البانوراما بمدينة درعا، استخدمت خلالها رشاشات ثقيلة، وتم إسعافه إلى المشفى الوطني.

وفي نيسان الفائت، أصيب قياديان سابقان في الجيش السوري الحر برصاص مجهولين في مدينة داعل، كما سبق أن جرح ثلاثة عناصر بهجوم لمجهولين على حاجز يتمركز به عناصر "المخابرات الجوية" التابعة لقوات النظام في مدينة داعل.

وتشهد محافظة درعا عمليات اغتيال متكررة تستهدف بعضها أشخاصا تابعين لقوات النظام بينما تستهدف أخرى قياديين سابقين في "الحر"، ينفذ غالبيتها مجهولون، وسط اتهامات من قبل ناشطين بمسؤولية النظام عن معظمها.