الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20

الأمم المتحدة تدخل عشرات الشاحنات لنقل الراغبين بالخروج من مخيم الركبان

pictogram-avatar
Editing: حسن برهان |
access_time
تاريخ النشر: 2019/09/27 12:02

سمارت – حمص

أدخلت منظمة الأمم المتحدة الجمعة، عشرات الشاحنات لنقل نحو 2000 شخص من مخيم الركبان على الحدود السورية – الأردنية (240 كم جنوب شرق مدينة حمص)، نحو مناطق سيطرة النظام السوري.

وقال رئيس المكتب الإعلامي في الإدارة المدنية لمخيم الركبان محمود الهميلي لـ "سمارت" إن الأمم المتحدة أدخلت شاحنات وسيارات إسعاف لنقل النازحين ومتاعهم، حيث سيخرج نحو 2000 شخص من ذوي الاحتياجات الخاصة والأمراض المزمنة والعجزة وعائلاتهم، بينما سيبقى في المخيم نحو 10 آلاف نازح.

وأشار "الهميلي" أن المرضى وذوي الاحتياجات سينقلون ضمن سيارات إسعاف وسيارات مخصصة، مبينا أنهم قرروا الخروج بسبب نقص الأدوية في المخيم.

ونفى "الهميلي" صحة معلومات المركز الروسي للمصالحات حول تفكيك مخيم الركبان على ثلاث دفعات خلال شهر، مؤكد أن هناك 10 آلاف شخص يرفضون الخروج.

ونوه "الهميلي" أن الأمم المتحدة كانت سجلت أسماء نحو 595 ممن يريدون الخروج، لكن عند وصول الشاحنات لإخراجهم لم يحضر سوا عدد قليل من العائلات. 

وأكد الإعلامي في الإدارة المدنية بمخيم الركبان عمر الحمصي أن بعض النازحين سجلوا أسماءهم بقوائم الراغبين بالخروج فقط لمعرفة ما إذا كان مطلوبين لقوات النظام أم لاء.

كما ذكر الناشط المقيم في المخيم عماد غالي لـ "سمارت" أن الأمم المتحدة أنشأت نقطة تجمع للراغبين بالخروج من المخيم عند "نقطة شام الطبية" وأدخلت 80 شاحنة نصفها لنقل الأمتعة والآخر لنقل الأشخاص، وحتى الآن لم يحضر سوا عدد ضئيل مقارنة بأرقام أعلنتها المنظمة الدولية.

كما أدخلت المنظمة 250 حصة غذائية للنازحين الذين لم يستلموا في المرة السابقة، وفق الناشط.

وسبق أن قرر مسؤولون في مخيم الركبان على الحدود السورية – الأردنية (240 كم جنوب شرق مدينة حمص)، منع دخول الحافلات التي ستجلبها منظمة الأمم المتحدة إلى المنطقة، لنقل من يرغب إلى مناطق سيطرة النظام السوري، خشية استغلالها إعلاميا من قبل الأخير.

وكانت الأمم المتحدة أحصت عدد سكان مخيم الركبان في شهر آب 2019، عبر استبيانات ورقية تتضمن اختيار البقاء في المخيم، أو الذهاب إلى مناطق سيطرة النظام، أو مناطق سيطرة المعارضة.

وسبق، أن أطبق نظام الأسد حصاره على مخيم الركبان، وسط مساعدات "شحيحة" تدخلها الأمم المتحدة كان آخرها، في الخامس من أيلول 2019، إذ يواجه قاطنو مخيم الركبان نقصا حادا بالغذاء والدواء نتيجة الحصار الذي تفرضه قوات النظام السوري عليه.