الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20

وصول تعزيزات عسكرية إلى "مجلس تل أبيض العسكري" من قاعدة عين عيسى بالرقة

pictogram-avatar
Editing: عبيدة النبواني |
access_time
تاريخ النشر: 2019/09/28 11:15

سمارت – الرقة

وصلت تعزيزات عسكرية ولوجستية إلى "مجلس تل أبيض العسكري" قادمة من قاعدة عسكرية في بلدة عين عيسى (48 كم شمال مدينة الرقة) شمالي شرقي سوريا.

وقال مصدر عسكري من "المجلس" لـ "سمارت" إن عددا من العربات العسكرية من نوع "هامفي" وعدة شحنات من الذخائر الناعمة والمتوسطة وصلت إلى "المجلس" في مدينة تل أبيض قادمة من القاعدة العسكرية في بلدة عين عيسى التي يتخدها التحالف الدولي قاعدة له.

وأضاف المصدر أن التعزيزات العسكرية تضمنت أجهزة اتصال وشاحنات لنقل المدرعات الكبيرة، إضافة إلى أسلحة خفيفة، في إطار الاتفاق الدولي على حماية المنطقة الآمنة على طول الحدود السورية - التركية شمالي شرقي سوريا.

وشكلّت "قسد" في الفترة الماضية مجالس عسكرية في مناطق عدة تقع تحت سيطرتها منها الرقة والحسكة والقامشلي ورأس العين والخابور وغيرها، حيث قالت في 24 آب 2019، إنهذه المجالس ستحل محل "وحدات حماية الشعب" الكردية بمحاذاة المنطقة الآمنة على الحدود السورية التركية، لتعلن بعد أيام تسليم مواقع "الوحدات" لمجالسها العسكرية.

وتوصلت كلا من تركيا وأمريكا مطلع آب الفائت، لاتفاق يقضي بإنشاء المنطقة الآمنة ينص على تسيير دوريات أرضية وجوية مشتركة بين البلدين وانسحاب "قسد" و"وحدات حماية الشعب" الكردية المنضوية ضمنها من تلك المنطقة.

ويأتي الاتفاق على إنشاء المنطقة الآمنة بعد تهديدات متكررة لتركيا بشن عملية عسكرية ضد "قسد"  شرق نهر الفرات كان آخرها الثلاثاء 6 آب الجاري، للرئيس التركي رجب طيب أردوغان حيث قال إن تركيا ستدفع الثمن غاليا إذا لم تفعل ما هو لازم في شمالي سوريا.