الأخبار العاجلة
العثور على جثة شاب مدني مجهول الهوية بمدينة البصيرة شرق دير الزور(مصادر محلية) - 19:05 قوات النظام تقصف بالمدفعية الثقيلة قرى كنصفرة والبارة والموزرة بجبل الزاوية(مصدر محلي) - 17:33 الطيران الروسي يستهدف قرية قرب مدينة تل أبيض تحت لسيطرة "الجيش الوطني" (تصريح) - 12:33 قتلى وجرحى من قوات"قسد" بهجوم " مسلح مجهول" شرقي الرقة (ناشطون) - 11:50 روسيا وتركيا تسيران دورية عسكرية مشتركة بمحيط المالكية شمال شرق الحسكة (ناشطون) - 11:09 إصابة 72 شخصا بحالة تسمم في مخيم بريف إدلب (تصريح) - 11:02 14 إصابة جديدة بـ "كورونا" في المناطق الخاضعة لسيطرة النظام السوري ليرتفع اجمالي الاصابات إلى 372 حالة (وسائل إعلام النظام) - 09:38 قصف مدفعي لقوات النظام على بلدة الفطيرة جنوب إدلب وخربة الناقوس غرب حماة من حواجزها المحيطة (تصريح) - 08:27 "الجبهة الوطنية" تعلن صد محاولة تسلل للنظام جنوب إدلب (تصريح) - 08:26 "قسد" تشن حملة دهم واعتقالات في قرية الحصن جنوبي محافظة الحسكة (مصدر محلي) - 20:19

"الإدارة الذاتية": نؤيد الدعوات الروسية للتفاوض مع النظام السوري لمواجهة التهديدات التركية

pictogram-avatar
Editing: ميس نور الدين |
access_time
تاريخ النشر: 2019/10/09 12:39

سمارت - سوريا

أعلنت "الإدارة الذاتية" الكردية الأربعاء، عن تأييدها للدعوات الروسية من أجل التفاوض مع حكومة النظام السوري لمواجهة التهديدات التركية بشن عملية عسكرية قريبة.

وقالت "الإدارة الذاتية" في بيان اطلّعت عليه "سمارت"، إنها تنظر بإيجابية إلى تصريحات وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف بما يخص الحوار بينها وبين النظام السوري  وتأمل أن تكون روسيا ضامنا للحل، مشيرة أنها قّدمت في وقت سابق خارطة حل للأخيرة وتأمل بتطوير الخارطة إلى خطوة عملية.

ودعا "لافروف" في وقت سابق الأربعاء، إلى الحوار بين النظام و"الإدارة الذاتية" وتركيا لوقف العملية التركية المرتقبة شمالي شرقي سوريا، قائلا، "موقفنا ينطلق من ضرورة حل المشاكل في سوريا عبر الحوار بين السلطة المركزية في دمشق وممثلين عن الأكراد (في إشارة إلى الإدارة الذاتية) الذين هم سكان تقليديون لهذه الأرض"، بحسب وكالة "روسيا اليوم".

وسبق أن قال القائد العام لـ "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) مظلوم عبدي الثلاثاء، إنه يدرس إمكانية التحالف مع قوات النظام السوري لمواجهة التهديدات التركية بشن عملية عسكرية قريبة شرق نهر الفرات وذلك بعد أن أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية أنها ستسحب قواتها من سوريا.

إلى ذلك قال النظام السوري عبر وسائل إعلامه، إنه "على استعداد لاحتضان أبناء المنطقة الضالين إذا عادوا إلى جادة العقل والصواب بما يضمن الحفاظ على سلامة ووحدة سورية أرضا وشعبا".

ويأتي ذلك بعد أن هدد  الرئيس التركي رجب طيب أردوغان السبت، بشن عملية عسكرية ضد "قسد" في غضون يومين رغم أن بلاده وقعت مع أمريكا على اتفاق المنطقة الآمنة، فيما  توعدت "قسد" بشن "حرب شاملة" ضد أي هجوم تركي "غير مبرر" على شمالي شرقي سوريا.

وتوصلت كلا من تركيا وأمريكا مطلع آب الفائت، لاتفاق يقضي بإنشاء المنطقة الآمنة ينص على تسيير دوريات أرضية وجوية مشتركة بين البلدين وانسحاب "قسد" و"وحدات حماية الشعب" الكردية المنضوية ضمنها من تلك المنطقة.

ويأتي الاتفاق على إنشاء "المنطقة الآمنة" بعد تهديدات متكررة لتركيا بشن عملية عسكرية ضد "قسد" شرق نهر الفرات حيث قال  "أردوغان" يوم 6 آب الفائت إن تركيا ستدفع الثمن غاليا إذا لم تفعل ما هو لازم في شمالي سوريا.