الأخبار العاجلة
تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20 تسجيل ثلاث إصابات جديدة بفيروس "كورونا" شمالي غربي سوريا ليرتفع عدد الإصابات في المنطقة إلى 29 (وحدة تنسيق الدعم) - 19:50

وقفة لمعلمين في إدلب احتجاجا على إيقاف الدعم عن قطاع التعليم

pictogram-avatar
Editing: عبد الله الدرويش |
access_time
تاريخ النشر: 2019/10/19 10:27

سمارت - إدلب

نظمت "النقابة العامة السورية للمعلمين -فرع إدلب" السبت، وقفة في مدينة إدلب شمالي سوريا، احتجاجا على إيقاف الدعم عن القطاع التعليمي .

وتجمع عدد من المعلمين أمام مبنى النقابة لمطالبة الاتحاد الأوروبي والمنظمات للتراجع عن قرار إيقاف الدعم عن قطاع التعليم شمالي سوريا.

ورفع المعلمون لافتات كتب على بعضها "نساوم على اللقمة ولا نساوم على القلم والورقة، المعلمون مشاعل النور الذين ينيرون لنا الطريق لنحيا حياة حرة وكريمة،  أنقذوا التعليم من تحت الأنقاض ومن بين الرماد نكتب غدا مشرق".

وسبق أن قالت مديرية التربية في محافظة إدلب، الاثنين 16 أيلول 2019، إن منظمة "كيومنكس" (منحة التعليم من الاتحاد الأوروبي وبريطانيا) أوقفت الدعم المادي عن المعلمين في المحافظة.

وتعاني العملية التعليمية من صعوبات عدة في المناطق الخاضعة لسيطرة "هيئة تحرير الشام"، أبرزها انقطاع الدعم من الجهات المانحة وتدخل الفصائل العسكرية بسير العملية التعليمية، إضافة إلى القصف المباشر من قبل روسيا وقوات النظام السوري.