الأخبار العاجلة
"قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20 تسجيل ثلاث إصابات جديدة بفيروس "كورونا" شمالي غربي سوريا ليرتفع عدد الإصابات في المنطقة إلى 29 (وحدة تنسيق الدعم) - 19:50 قوات النظام تقصف بالصواريخ قرى الحلوبة والفطيرة وسفوهن جنوب إدلب من مواقعها في معسكر جورين ومدينة كفرنبل (ناشطون) - 19:50 قوات النظام تقصف بالصواريخ بلدة كنصفرة وقريتي كفرعويد والموزرة جنوب إدلب من مواقعها في معسكر جورين وبلدتي كفرنبل وشطحة (ناشطون) - 19:49 قوات النظام تقصف بالصواريخ قرية عين لاروز جنوب إدلب من مواقعها القريبة (ناشطون) - 19:49 مقتل مدني وجرح آخرين بينهم أطفال بانفجار عبوة ناسفة في مدينة عفرين شمال حلب (ناشطون) - 18:56 جرحى مدنيون بانفجار مجهول السبب قرب محل للأسلحة وسط مدينة إدلب شمالي سوريا (ناشطون) - 18:20 فصائل غرفة عمليات "الفتح المبين" تدمّر دبابة لقوات النظام بصاروخ موجه في قرية داديخ جنوب إدلب (ناشطون) - 15:32 تسجيل 23 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 650 (وسائل إعلام النظام) - 15:30

"الدفاع الروسية" تعلن اكتمال انسحاب "قسد" من المنطقة الآمنة في سوريا

pictogram-avatar
Editing: ميس نور الدين |
access_time
تاريخ النشر: 2019/10/29 16:41

سمارت - تركيا

أعلنت وزارة الدفاع الروسية الثلاثاء، اكتمال انسحاب "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) من المنطقة الآمنة شمالي شرقي سوريا في إطار تنفيذ الاتفاق الروسي - التركي.

واتفقت كلا من روسيا وتركيا  الثلاثاء 22 تشرين الأول 2019، على انسحاب "قسد" من المنطقة الآمنة شرق نهر الفرات في سوريا بعمق 32 كيلو متر خلال 150 ساعة، وتسيير دوريات مشتركة بين البلدين عقب عملية الانسحاب.

وبحث وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو مع القائد العام لـ "قسد" مظلوم عبدي الأربعاء 23 تشرين الأول الجاري، سير تنفيذ "قسد" لبنود الاتفاق الروسي - التركي، حيث قالت الوزارة إن "شويغو" أجرى اتصالا هاتفيا مع "عبدي" وأبلغه أن روسيا تخطط لتوسيع مسارات الدوريات الروسية وزيادة عدد وحدات شرطتها العسكرية في المناطق الحدودية مع تركيا من الجانب السوري.

وقالت الرئاسة الروسية "الكرملين" الأربعاء 23 تشرين الأول 2019، إنه إذا لم تنسحب "قسد" من المنطقة المتفق عليها بين موسكو وأنقرة (مسافة 32 كم عن الحدود السورية –  التركية) ستواجه هجوم عسكري تركي.

ويأتي ذلك في ظل العملية العسكرية التي أعلنتها تركيا ضد "قسد" الأربعاء 9 تشرين الأول 2019، حيث قال مسؤولون أتراك إن المعركة تجري "وفق القوانين الدولية وميثاق الأمم المتحدة"، وسط رفض دولي للعملية ودعوات لإيقافها.