الأخبار العاجلة
النظام يعلن تسجيل إصابة جديدة بفيروس "كورونا" وخمس حالات شفاء (وسائل إعلام النظام) - 20:00 مقتل ثلاثة مدنيين بينهم امرأة بانفجار سيارة مفخخة في بلدة تل حلف غرب مدينة رأس العين بالحسكة (مصدر عسكري) - 19:29 "حكومة الانقاذ" ترفع سعر ربطة الخبز 100 ليرة في مناطق سيطرتها شمالي سوريا (مصادر محلية) - 17:39 احتراق فرن في مدينة جسر الشغور غرب إدلب لأسباب مجهولة (تصريح خاص) - 16:54 "منسقوا الاستجابة" : سجلنا 37 خرقا للهدنة شمالي سوريا من قبل النظام وروسيا منذ بداية حزيران الحالي (تصريح خاص) - 16:12 قوات النظام تقصف بقذائف المدفعية قريتي الرويحة وبينين جنوب إدلب من مواقعها في قرية معردبسة (ناشطون) - 16:00 جريحان أحدهما مدني بانفجار دراجة نارية مفخخة استهدفت أحد حواجز" قسد" في مدينة غرانيج شرق دير الزور (ناشطون) - 13:57 منظمة إنسانية تحذر من تحويل المساعدات عبر الحدود التركية إلى جهات داعمة للنظام (تصريح) - 12:37 دخول رتلين من القوات التركية إلى إدلب (ناشطون) - 12:22 اغتيال عنصر من "الجيش الوطني" برصاص مجهولين شمال حلب (ناشطون) - 12:16

اشتباكات بين "قسد" و"الجيش الوطني" في قرية شمال الحسكة

pictogram-avatar
Editing: ميس نور الدين |
access_time
تاريخ النشر: 2019/11/02 21:17

سمارت - الحسكة

دارت السبت، مواجهات بين "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)  و الجيش الوطني السوري المدعوم تركياً في قرية تقع بمنطقة رأس العين (73 كم شمال مدينة الحسكة) شمالي شرقي سوريا.

وقالت مصادر محلية وأخرى خاصة بتصريح إلى "سمارت"، إن اشتباكات وقصف متبادل بالأسلحة الثقيلة ماتزال مستمرة بين "قسد" و "الجيش الوطني" في قرية أم عشبة الواقعة بين مدينتي رأس العين والدرباسية، دون ذكر تفاصيل إضافية.

وسيطر الجيش الوطني التابع للحكومة السورية المؤقتة الأربعاء 30 تشرين الأول 2019، على قرى القاسمية والمحمودية، خربة جمو ورجلا حمرا إضافة إلى  العزيزية والريحانية، خربة قراج والفيصلية و العبوش في منطقتي تل تمر ورأس العين.

وتستمر الاشتباكات بين "الجيش الوطني" و"قسد" رغم إعلان وزارة الدفاع الروسية في وقت سابق الثلاثاء، اكتمال انسحاب "قسد" من المنطقة الآمنة التي تشمل رأس العين.

ويأتي ذلك رغم إعلان وزارة الدفاع الروسية في وقت سابق الثلاثاء، اكتمال انسحاب "قسد" من المنطقة الآمنة التي تشمل رأس العين، وقولها أنه جرى انسحاب 34 ألف عنصر يتبعون لـ 68 فصيلا منضويا ضمن "قسد" إضافة إلى ثلاثة آلاف قطعة سلاح و ومعدات عسكرية من المنطقة الآمنة إلى العمق بمسافة 30 كيلو متر.

واتفقت كلا من روسيا وتركيا  الثلاثاء 22 تشرين الأول 2019، على انسحاب "قسد" من المنطقة الآمنة شرق نهر الفرات في سوريا بعمق 32 كيلو متر خلال 150 ساعة، وتسيير دوريات مشتركة بين البلدين عقب عملية الانسحاب.