الأخبار العاجلة
تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20 تسجيل ثلاث إصابات جديدة بفيروس "كورونا" شمالي غربي سوريا ليرتفع عدد الإصابات في المنطقة إلى 29 (وحدة تنسيق الدعم) - 19:50

"مسد": نعول على الجانب الروسي للتفاوض السياسي مع النظام السوري

pictogram-avatar
Editing: ميس نور الدين |
access_time
تاريخ النشر: 2019/11/02 19:40

سمارت - سوريا

قالت الرئيسة المشتركة لـ "مجلس سوريا الديمقراطية" (مسد) أمينة عمر السبت، إن "المجلس" يعول على دور الجانب الروسي للتفاوض سياسيا مع حكومة النظام السوري بما يخص شمالي شرقي سوريا.

وأضافت "عمر" في تصريح إلى "سمارت"، أن حكومة النظام توصلت لاتفاق عسكري مع "الإدارة الذاتية" الكردية يقضي بنشر قوات الأخير على الحدود السورية - التركية للتصدي للجيش التركي لكن النظام لا يبدي مرونة من أجل التفاوض السياسي وتوضيح مصير "الإدارة"، وفق قولها.

وأبدت "مسد" (الجناح السياسي لقوات سوريا الديمقراطية "قسد")  في وقت سابق السبت، استعدادها للتفاوض مع حكومة النظام "دون شروط مسبقة" بالرغم من عدم اتفاقها مع العديد من المسائل التي طرحها رئيس النظام السوري بشار الأسد خلال آخر مقابلة تلفزيونية له قبل يومين بما يخص شمالي شرقي سوريا، وفق قولها.

 ويأتي ذلك بعد أن قالت "مسد" الجمعة، إن "قسد" لا تبحث حاليا الانضمام إلى قوات النظام لكنها مستعدة للتفاوض مع النظام السوري وقد تنضم له في حال أعاد هيكلية قواته و قدّم لها عرضا رسميا بما يخص إدارة شمالي شرقي سوريا.

وكانت "القيادة العامة لـ "قسد" رفضت يوم 30 تشرين الأول الماضي، دعوة وزارة الدفاع التابعة للنظام السوري للانضمام لقواته، وقالت إن "عناصر قسد يستحقون الثناء و التكريم و ليس تسوية أوضاع و مراسيم عفو من تلك التي تصدر بحق المجرمين و الإرهابيين".

ويأتي ذلك بعد أن انتشرت مجموعات لقوات النظام في منطقتي عين عيسى شمال الرقة وتل تمر بالحسكة وحلب، في إطار اتفاق أبرمته "الإدارة الذاتية" الكردية مع النظام لدخول قواته إلى المناطق الحدودية لمواجهة الجيش التركي.

وكانت تركيا أطلقت عمليتها العسكرية التي  ضد "قسد"  الأربعاء 9 تشرين الأول 2019، ثم اتفقت كلا من روسيا وتركيا  الثلاثاء 22 تشرين الأول 2019، على انسحاب "قسد" من المنطقة الآمنة شرق نهر الفرات في سوريا وتسيير دوريات مشتركة بين البلدين عقب عملية الانسحاب.