الأخبار العاجلة
النظام يعلن تسجيل إصابة جديدة بفيروس "كورونا" وخمس حالات شفاء (وسائل إعلام النظام) - 20:00 مقتل ثلاثة مدنيين بينهم امرأة بانفجار سيارة مفخخة في بلدة تل حلف غرب مدينة رأس العين بالحسكة (مصدر عسكري) - 19:29 "حكومة الانقاذ" ترفع سعر ربطة الخبز 100 ليرة في مناطق سيطرتها شمالي سوريا (مصادر محلية) - 17:39 احتراق فرن في مدينة جسر الشغور غرب إدلب لأسباب مجهولة (تصريح خاص) - 16:54 "منسقوا الاستجابة" : سجلنا 37 خرقا للهدنة شمالي سوريا من قبل النظام وروسيا منذ بداية حزيران الحالي (تصريح خاص) - 16:12 قوات النظام تقصف بقذائف المدفعية قريتي الرويحة وبينين جنوب إدلب من مواقعها في قرية معردبسة (ناشطون) - 16:00 جريحان أحدهما مدني بانفجار دراجة نارية مفخخة استهدفت أحد حواجز" قسد" في مدينة غرانيج شرق دير الزور (ناشطون) - 13:57 منظمة إنسانية تحذر من تحويل المساعدات عبر الحدود التركية إلى جهات داعمة للنظام (تصريح) - 12:37 دخول رتلين من القوات التركية إلى إدلب (ناشطون) - 12:22 اغتيال عنصر من "الجيش الوطني" برصاص مجهولين شمال حلب (ناشطون) - 12:16
ui.public.translatedTo

مقتل شخص وإصابة آخر نتيجة قصف قرب مدينة الحسكة

pictogram-avatar
access_time
تاريخ النشر: 2019/11/03 16:06

سمارت - الحسكة

قتل شخص وأصيب آخر من "منظمة أحرار بورما" (The Free Burma Rangers) الأحد، نتيجة قصف مدفعي قرب مدينة الحسكة شمالي شرقي سوريا.

وقالت رئيسة "منظمة الهلال الأحمر" الكردي جميلة حمي لـ "سمارت"، إن قذائف هاون مصدرها الجيش الوطني السوري والقوات التركية سقطت بجانب سيارة لـ "منظمة أحرار بورما" في قرية الرشدية شمال غرب مدينة الحسكة، ما أسفر عن مقتل أحد أعضاء "المنظمة" يحمل الجنسية التايلندية وإصابة آخر يحمل الجنسية العراقية بجروح، مشيرة أنهم نقلوا إلى مشفى "ليكرين" في بلدة تل تمر المجاورة.

وتعرف "منظمة أحرار بورما" أنها شركة عسكرية خاصة وتقدم المساعدة الطبية الطارئة للمرضى والنازحين أو المشردين.

وسبق أن قتلت امرأة وجرح سبعة أشخاص الخميس 31 تشرين الأول 2019، بقصف مدفعي للجيش التركي على قرية في منطقة رأس العين (71 كم شمال مدينة الحسكة.

ويأتي ذلك في إطار العملية العسكرية التركية التي أطلقتها تركيا ضد "قسد" الأربعاء 9 تشرين الأول 2019، حيث قال مسؤولون أتراك إن المعركة تجري "وفق القوانين الدولية وميثاق الأمم المتحدة"، وسط رفض دولي للعملية ودعوات لإيقافها، فيما اعتبرت منظمة"العفو الدولية" أن الهجوم التركي سيعرّض المدنيين للخطر.