الأخبار العاجلة
انفجار عبوة ناسفة زرعها مجهولون في مدينة عفرين شمال حلب ولا أنباء عن إصابات (مصادر محلية) - 19:15 النظام يعلن وفاة 3 حالات ليرتفع العدد لـ19 و تسجيل 23 إصابة جديدة بـ "كورونا" ليرتفع الإجمالي إلى 416 إصابة (وسائل إعلام النظام ) - 12:25 انهيار مبنى سكني بحي القاطرجي داخل مدينة حلب (وسائل إعلام النظام) - 12:35 تبادل أسرى بين لجيش "السوري الحر و"قوات النظام" قرب مدينة اعزاز شرق مدينة حلب (ناشطون) - 11:44 قصف مدفعي على قرية المنصورة غرب مدينة حماة مصدره قوات النظام المتمركزة في بلدة جورين القريبة (ناشطون) - 10:38 انفجار مجهول داخل مقر لقوات النظام على محور مدينة كفرنبل بريف إدلب الجنوبي (مراصد عسكرية + ناشطون) - 10:15 ارتفاع عدد الإصابات بـ" كورونا" إلى "أربعة" أشخاص في إدلب (مصادر طبية ) - 10:02 قوات النظام تقصف بالمدفعية قرية قليدين في سهل الغاب غرب حماه (ناشطون) - 09:58 انتخاب نصر الحريري رئيسا جديدا لـ "الائتلاف الوطني السوي" خلفا لأنس العبدة (بيان) - 15:43 عزل مشفيين جديدين والحجر على كوادرهما بعد ارتفاع الإصابات "بكورونا" في إدلب وحلب (مصدر طبي ) - 11:40
ui.public.translatedTo

جرحى بينهم عناصر في الدفاع المدني بقصف للنظام غرب إدلب

pictogram-avatar
Editing: حسن برهان |
access_time
تاريخ النشر: 2019/11/04 17:27

سمارت - إدلب

جرح سبعة أشخاص بينهم ثلاثة متطوعين بالدفاع المدني السوري الاثنين، بقصف صاروخي لقوات النظام السوري على مدينة جسر الشغور غرب محافظة إدلب شمالي سوريا.

وقال قائد قطاع جسر الشغور في الدفاع المدني أحمد يازجي بتصريح إلى "سمارت" إن قوات النظام المتمركزة في معسكر جورين شمال حماة استهدفت مدينة جسر الشغور بنحو أربعين قذيفة مدفعية وصاروخية ما أسفر عن إصابة سبعة أشخاص بينهم ثلاثة من متطوعي الدفاع المدني أصيبوا بجروح خفيفة.

وأضاف "يازجي" أن القصف المدفعي جاء عقب قصف جوي للنظام وروسيا على المنطقة.

وسبق أن قتل ثلاثة مدنيين وجرح أربعة آخرون غالبيتهم أطفال ونساء، الاثنين، بقصف لطائرات النظام الحربية على قرية الكفير، إضافة إلى جريح في مدينة جسر الشغور وجريحين طفل وطفلة في قريتي الجانودية والبشيرية.

ويأتي ذلك رغم إعلان روسيا يوم 30 آب 2019، عن وقف إطلاق نار من قبل قوات النظام، بعد بدئها حملة عسكرية جنوبي إدلب وشمالي حماة، أدت إلى مقتل وجرح مئات المدنيين ونزوح مئات الآلاف ودمار كبير في البنى التحتية كما نزح خلالها معظم سكان مدينة جسر الشغور.