الأخبار العاجلة
تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20 تسجيل ثلاث إصابات جديدة بفيروس "كورونا" شمالي غربي سوريا ليرتفع عدد الإصابات في المنطقة إلى 29 (وحدة تنسيق الدعم) - 19:50

"أردوغان" يقول إن "قسد" لم تغادر المنطقة الآمنة شمالي شرقي سوريا

pictogram-avatar
access_time
تاريخ النشر: 2019/11/05 21:12

سمارت - تركيا

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الثلاثاء، إن "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) لم تغادر "المنطقة الآمنة" شمالي شرقي سوريا، المتفق عليها مع الولايات المتحدة الأمريكية.

وأضاف "أردوغان" خلال كلمة أمام الكتلة البرلمانية لحزب "العدالة والتنمية" وتصريحات صحفية، أن تسيير دوريات مشتركة بين الولايات المتحدة و"قسد" في "المنطقة الآمنة" لم يكن ضمن اتفاق البلدين، مشيرا أن عناصر من "قسد" ما يزالون ضمن حدود "المنطقة الآمنة".

وأشار "أردوغان" أن عناصر "قسد" ما زالوا ينفذون هجمات عسكرية ضد الجيش التركي شمالي شرقي سوريا، لافتا أن "تركيا ستقضي على أي تهديد إرهابي من داخلها أو خارجها".

وسبق أن قالت وزارة الخارجية الأمريكية السبت 2 تشرين الثاني 2019، إنها ناقشت مع الجانب التركي ضرورة تطبيق الاتفاق الأمريكي - التركي بما يخص "المنطقة الآمنة"، بينما قال "أردوغان" الأربعاء، إن بلاده ستوسع نطاق المنطقة الآمنة إذا استدعى الأمر ذلك.

وتوصلت كلا من تركيا وأمريكا مطلع آب الفائت، لاتفاق يقضي بإنشاء المنطقة الآمنة على الحدود التركية من الجانب السوري، ينص على تسيير دوريات أرضية وجوية مشتركة بين البلدين وانسحاب "قسد" من تلك المنطقة، إلا أن تركيا تراجعت عن الاتفاق وقالت إنها غير راضية عنه، لتعلن عن بدء عملية عسكرية هناك.

وبعد أن أطلقت تركيا عمليتها العسكرية شرق نهر الفرات يوم 9 تشرين الأول 2019، توصلت لاحقا لاتفاق مع أمريكا يقضي بوقف مؤقت لإطلاق النار بين الجيش التركي و"قسد" ريثما تنسحب الأخيرة من المنطقة الآمنة بعمق 20 ميلا، لتتوصل لاتفاق آخر مع روسيا يقضي بانسحاب "قسد" بعمق 32 كم وتسيير دوريات روسية تركية مشتركة عقب عملية الانسحاب.