الأخبار العاجلة
تسجيل أول حالة إصابة مؤكدة بمرض "كوفيد 19" في مشفى باب الهوى شمالي سوريا (بيان لوحدة تنسيق الدعم) - 17:01 مقتل عنصر من "قسد" برصاص مجهولين ببلدة البصيرة شرق ديرالزور(مصادرمحلية) - 10:52 مقتل شخص وإصابة أخر بانفجار عبوة ناسفة رزعها مجهولون بسيارتهم في درعا (مصادر محلية + ناشطون) - 10:51 الحجر على مريض قادم من تركيا في مشفى اعزاز الوطني شمال حلب لإصابته بأعراض مشابهة لاعراض "كورونا" (مصدر طبي) - 18:58 جرح إعلامي تابع لـ "لواء القدس" الإيراني بانفجار لغم في ريف حماة (وسائل إعلام النظام) - 18:44 "قسد" تعتقل شبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري) - 13:52 مظاهرة لمدرسي قرى أبو حمام والكشكية شرق مدينة دير الزور تطالب بـ "اقالة الفاسدين" (ناشطون) - 11:00 "الجبهة الوطنية للتحرير" تستهدف مواقع قوات النظام قرب جبل الزاوية في إدلب بالصواريخ وقذائف الهاون (ناشطون) - 10:27 الخارجية الأمريكية: روسيا تستطيع الضغط على بشار الأسد لقبول تسوية سياسية (وكالات) - 20:59 الخارجية الأمريكية: عقوبات قانون "قيصر" لا تشمل استثناءات لـ "الأصدقاء" (وكالات) - 20:57

عشرات القتلى والجرحى بقصف روسي على بلدة غرب مدينة حلب

pictogram-avatar
Editing: محمد علاء |
access_time
تاريخ النشر: 2019/11/06 13:11
Update date: 2019/11/06 14:13

تحديث بتاريخ 2019/11/06 15:12:58 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

سمارت - حلب

قتل وجرح عشرات المدنيين الأربعاء، بقصف لطائرات حربية روسية على بلدة السحارة (25 كم غرب مدينة حلب) شمالي سوريا.

وقال ناشطون محليون لـ"بوابة حلب" إحدى المشاريع الإعلامية لمؤسسة "سمارت" إن ستة مدنيين قتلوا وجرح أكثر من 15 آخرين كحصيلة أولية نتيجة قصف لطائرات حربية على معهد شرعي ومنازل سكنية ومخيم عشوائي، جميعهم بجوار بعضهم، حيث تعمل فرق لدفاع المدني على إسعافهم للنقاط الطبية القريبة.

وأشارت المصادر أن مركز التبرع بالدم في مدينة الأتارب دعا المدنيين للتبرع بالدم وخاصة أصحاب الزمر السلبية لإنقاذ الجرحى.

إلى ذلك، قصف قوات النظام المتمركزة في سد شغيدلة قرية خان طومان بالمدفعية الثقيلة، كما طال قصف مماثل تل مصيبين من مواقع النظام في "كتيبة حندرات".

وكان مركزان للدفاع المدني السوري خرجا عن الخدمة الثلاثاء 5 تشرين الثاني 2019، نتيجة قصف مباشر من قوات النظام السوري استهدف مدينة عندان شمالي محافظة حلب.

يأتي ذلك رغم إعلان روسيا يوم 30 آب 2019، عن وقف إطلاق نار من قبل قوات النظام، بعد بدئها حملة عسكرية جنوبي إدلب وشمالي حماة.

وتشن قوات النظام وروسيا حملة قصف جوي مكثف على إدلب وحماة وحلب وشمال اللاذقية منذ 26 نيسان 2019، أدت لمقتل وجرح مئات المدنيين، ونزوح قرابة مليون إنسان، ودمار واسع في البنية التحتية لا سيما المشافي والمدارس.