الأخبار العاجلة
انفجار عبوة ناسفة زرعها مجهولون في مدينة عفرين شمال حلب ولا أنباء عن إصابات (مصادر محلية) - 19:15 النظام يعلن وفاة 3 حالات ليرتفع العدد لـ19 و تسجيل 23 إصابة جديدة بـ "كورونا" ليرتفع الإجمالي إلى 416 إصابة (وسائل إعلام النظام ) - 12:25 انهيار مبنى سكني بحي القاطرجي داخل مدينة حلب (وسائل إعلام النظام) - 12:35 تبادل أسرى بين لجيش "السوري الحر و"قوات النظام" قرب مدينة اعزاز شرق مدينة حلب (ناشطون) - 11:44 قصف مدفعي على قرية المنصورة غرب مدينة حماة مصدره قوات النظام المتمركزة في بلدة جورين القريبة (ناشطون) - 10:38 انفجار مجهول داخل مقر لقوات النظام على محور مدينة كفرنبل بريف إدلب الجنوبي (مراصد عسكرية + ناشطون) - 10:15 ارتفاع عدد الإصابات بـ" كورونا" إلى "أربعة" أشخاص في إدلب (مصادر طبية ) - 10:02 قوات النظام تقصف بالمدفعية قرية قليدين في سهل الغاب غرب حماه (ناشطون) - 09:58 انتخاب نصر الحريري رئيسا جديدا لـ "الائتلاف الوطني السوي" خلفا لأنس العبدة (بيان) - 15:43 عزل مشفيين جديدين والحجر على كوادرهما بعد ارتفاع الإصابات "بكورونا" في إدلب وحلب (مصدر طبي ) - 11:40

عشرات القتلى والجرحى بقصف روسي على بلدة غرب مدينة حلب

pictogram-avatar
Editing: محمد علاء |
access_time
تاريخ النشر: 2019/11/06 13:11
Update date: 2019/11/06 14:13

تحديث بتاريخ 2019/11/06 15:12:58 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

سمارت - حلب

قتل وجرح عشرات المدنيين الأربعاء، بقصف لطائرات حربية روسية على بلدة السحارة (25 كم غرب مدينة حلب) شمالي سوريا.

وقال ناشطون محليون لـ"بوابة حلب" إحدى المشاريع الإعلامية لمؤسسة "سمارت" إن ستة مدنيين قتلوا وجرح أكثر من 15 آخرين كحصيلة أولية نتيجة قصف لطائرات حربية على معهد شرعي ومنازل سكنية ومخيم عشوائي، جميعهم بجوار بعضهم، حيث تعمل فرق لدفاع المدني على إسعافهم للنقاط الطبية القريبة.

وأشارت المصادر أن مركز التبرع بالدم في مدينة الأتارب دعا المدنيين للتبرع بالدم وخاصة أصحاب الزمر السلبية لإنقاذ الجرحى.

إلى ذلك، قصف قوات النظام المتمركزة في سد شغيدلة قرية خان طومان بالمدفعية الثقيلة، كما طال قصف مماثل تل مصيبين من مواقع النظام في "كتيبة حندرات".

وكان مركزان للدفاع المدني السوري خرجا عن الخدمة الثلاثاء 5 تشرين الثاني 2019، نتيجة قصف مباشر من قوات النظام السوري استهدف مدينة عندان شمالي محافظة حلب.

يأتي ذلك رغم إعلان روسيا يوم 30 آب 2019، عن وقف إطلاق نار من قبل قوات النظام، بعد بدئها حملة عسكرية جنوبي إدلب وشمالي حماة.

وتشن قوات النظام وروسيا حملة قصف جوي مكثف على إدلب وحماة وحلب وشمال اللاذقية منذ 26 نيسان 2019، أدت لمقتل وجرح مئات المدنيين، ونزوح قرابة مليون إنسان، ودمار واسع في البنية التحتية لا سيما المشافي والمدارس.