الأخبار العاجلة
الخارجية الأمريكية: روسيا تستطيع الضغط على بشار الأسد لقبول تسوية سياسية (وكالات) - 20:59 الخارجية الأمريكية: عقوبات قانون "قيصر" لا تشمل استثناءات لـ "الأصدقاء" (وكالات) - 20:57 قوات النظام المتواجدة في مدينة معرة النعمان تقصف بالمدفعية قريتي بليون والبارة جنوب إدلب (ناشطون) - 17:38 قتلى مدنيون بانفجار سيارة مفخخة داخل مدينة تل أبيض شمالي الرقة(مصدر محلي) - 17:38 قوات النظام تقصف بقذائف المدفعية قرى الموزرة والفطيرة وسفوهن جنوب إدلب من حواجزها القريبة (ناشطون) - 17:37 قوات النظام تقصف براجمات الصواريخ بلدة كنصفرة جنوب إدلب (ناشطون) - 17:06 قوات النظام تقصف بقذائف الهاون قرية الرويحة جنوب إدلب من حواجزها القريبة في المنطقة (ناشطون) - 17:01 لجنة التحقيق الأممية: النظام السوري ارتكب جرائم حرب باستهدافه للمدنيين والمؤسسات الصحية والكوادر الطبية في إدلب (وكالات) - 16:26 قوات النظام تقصف بالمدفعية من مواقعها في الحواجز القريبة قريتي بينين ودير سنبل جنوب إدلب (ناشطون) - 14:46 تعزيزات لوجستية للجيش التركي تدخل إلى محافظة إدلب من معبر كفر لوسين الحدودي (ناشطون) - 14:33
ui.public.translatedTo

"قسد" تسلم مقاتلين سابقين بكتيبة إسلامية للنظام كانوا محتجزين لديها شمال الرقة

pictogram-avatar
access_time
تاريخ النشر: 2019/11/06 18:00

سمارت - الرقة

سلمت "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، مقاتلين سابقين في كتيبة إسلامية لقوات النظام السوري، كانوا محتجزين لديها ببلدة عين عيسى (48 كم شمال مدينة الرقة) شمالي شرقي سوريا.

وقال مصدر عسكري وآخر إعلامي في "قسد" لـ "سمارت"، إن الأخيرة سلمت تسع أشخاص كانوا منتسبين لحركة "أحرار الشام الإسلامية" عام 2013، لقوات النظام بالتنسيق مع القوات الروسية، مشيرا أن الأشخاص كانوا معتقلين لدى "قسد" في سجن بلدة عين عيسى.

وسبق أن سلّمت "قسد" الثلاثاء 15 تشرين الثاني 2019، لقوات النظام السوري 19 معتقلا كانوا محتجزين في سجونها بمدينة الطبقة غرب الرقة.

ويأتي ذلك بعد دخول مجموعات تابعة لقوات النظام الاثنين 14 تشرين الأول 2019، إلى المناطق الواقعة تحت سيطرة "قسد" في الرقة والحسكة وحلب، في إطار اتفاق أبرمته "الإدارة الذاتية" الكردية مع النظام للانتشار على الحدود السورية - التركية.

وجاء اتفاق النظام مع "الإدارة الذاتية" على خلفية  إعلان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الأربعاء 9 تشرين الثاني 2019، بدء العملية العسكرية ضد "قسد"، وسط رفض دولي للعملية، ودعوات لإيقافها، فيما اعتبرت "العفو الدولية" أن الهجوم التركي سيعرّض المدنيين للخطر.