الأخبار العاجلة
جرحى من عناصر "قسد" بتفجير عبوة ناسفة استهدفت سيارةعسكرية بالقرب من بلدة ذيبان شرق ديرالزور (مصادر محلية) - 15:04 إصابة 11 شخص بمرض "كورونا" في محافظة درعا (مصدر طبي) - 12:59 قوات النظام تقصف بالمدفعية محيط قرية بينين جنوب إدلب من مواقعها في قرية حنتوتين جنوبي المحافظة (ناشطون) - 12:16 حركة نزوح جديدة يشهدها جنوب إدلب إلى الشمال السوري ( منسقو الاستجابة) - 10:25 قوات النظام تقصف بالمدفعية محيط قرية البارة جنوب إدلب من مواقعها في قرية بسقلا جنوبي المحافظة ( بوابة إدلب) - 10:24 19 حالة اشتباه جديدة بـ "كورونا" شمالي غربي سوريا (شبكة الإنذار المبكر) - 08:48 فصائل من "الجيش الحر" تعلن قرى في جبل الزواية جنوب إدلب منطقة عسكرية (بيان) - 18:54 وفاة طفل وجرح آخر نتيجة انفجار اسطوانة غاز بمحل تجاري في مدينة جرابلس شرق حلب (مكتب جرابلس الإعلامي) - 16:51 قوات النظام تستهدف بقذائف الهاون قرية بينين جنوب إدلب من مواقعها في قرية حنتوتين جنوبي المحافظة ( بوابة إدلب) - 11:45 قصف مدفعي لقوات النظام على بلدة الناجية غرب إدلب من مواقعها في تلة جب الأحمر (بوابة إدلب) - 11:18
ui.public.translatedTo

نساء 20 قرية جنوب إدلب يحرمهن القصف الروسي من مشفى النساء

pictogram-avatar
Editing: محمد علاء |
access_time
تاريخ النشر: 2019/11/06 12:05

سمارت - إدلب

حرم القصف الجوي الروسي على مشفى النساء والأطفال في قرية شنان التابعة لمنطقة أريحا جنوب مدينة إدلب شمالي سوريا، نساء قرابة عشرين قرية من المشفى الوحيد الذي يتعالجن به في ريف إدلب الجنوبي.

وكان مشفى الإخلاص خرج عن الخدمة وجرح ثلاثة من أفراد طاقمه الطبي ليل الثلاثاء – الأربعاء، في قرية شنان، نتيجة قصف لطائرات حربية روسية.

وقال فني التخدير  في مشفى الإخلاصعدنان حاج سليمان بتصريح إلى "سمارت" الأربعاء، إن المشفى يخدم ما بين 15 و20 قرية في ريف إدلب الجنوبي، حيث كان المشفى يجري عمليات الولادة الطبيعية والقيصرية و"الكورتاج" كما يحوي حواضن ومركز لقاح للأطفال.

وشدد "حاج سليمان" على أن المشفى لا يستقبل أي مصابين أو يجري عمليات جراحية للمقاتلين الذي يصابون بالاشتباكات والمعارك، إذ أنه مجهز للنساء والأطفال فقط.

وأشار "حاج سليمان" أن الطائرات الحربية الروسية قصفت المشفى رغم إعطاء الأمم المتحدة إحداثيات المشفى للروس.

وكان منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في سوريا بانوس مومسيس قال الخميس 13 أيلول 2018، إن المنظمة أرسلت لروسيا وتركيا والتحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة، إحداثيات نحو 235 موقعا بينها مدارس ومشافي في محافظة إدلب شمالي سوريا.

وأوضح "حاج سليمان" أن الطائرات الحربية الروسية قصفت المشفى بصاروخ الساعة الثانية فجرا وبعد خمس دقائق من إخلاء المشفى قصفت الطائرات المشفى بثلاثة صواريخ ما تسبب بدمار كامل المشفى من غرفة عمليات ومخبر وأجهزة طبية.

وسبق أن قال رئيس لجنة التحقيق الدولية حول سوريا التابعة للأمم المتحدة باولو سيرجيو بينيرو الثلاثاء 17 أيلول 2019، إنه من غير "المبرر" القصف لقوات النظام وروسيا على المشافي في محافظة إدلب، مضيفا أنه لا يوجد أي تمييز بين المدنيين والعسكريين.

ويأتي ذلك رغم إعلان روسيا يوم 30 آب 2019، عن وقف إطلاق نار من قبل قوات النظام، بعد بدئها حملة عسكرية جنوبي إدلب وشمالي حماة.

وتشن قوات النظام وروسيا حملة قصف جوي مكثف على إدلب وحماة وشمال اللاذقية منذ 26 نيسان 2019، أدت لمقتل وجرح مئات المدنيين، ونزوح قرابة مليون إنسان، ودمار واسع في البنية التحتية لا سيما المشافي والمدارس.