الأخبار العاجلة
"قسد" تشن حملة دهم واعتقالات في قرية الحصن جنوبي محافظة الحسكة (مصدر محلي) - 20:19 وصول تعزيزات عسكرية لقوات النظام إلى بلدة عين عيسى بالرقة (مصادر خاصة) - 14:57 قوات النظام تقصف بالمدفعية الثقيلة بلدتي سفوهن وفليفل جنوب مدينة إدلب من حاجزها القريبة(ناشطون) - 14:31 20 إصابة جديدة بـ "كورونا" في المناطق الخاضعة لسيطرة النظام السوري لترتفع الحصيلة الاجمالية إلى 358 حالة (وسائل إعلام النظام) - 12:33 "قسد" تطلق سراح محتجزين لديها بتهمة الانتماء لتنظيم "الدولة" في ريف حلب(مصادر عسكرية) - 12:18 إصابة ممرضة "بفيروس كورونا" بمدينة السويداء(مصادر خاصة) - 12:16 مقتل طفلة باشتباكات بين فصيلين من "الجيش الوطني" شمال الحسكة (السلطان مراد) - 10:48 الإدارة الذاتية تغلق كافة معابرها مع النظام السوري في شمال وشرق سوريا بسبب جائحة"كورونا" (مصدر عسكري خاص) - 09:15 قوات النظام تقصف بالمدفعية الثقيلة قرية دير سنبل جنوب إدلب (مصدر محلي) - 17:03 تسمم عشرة أطفال بمخيم اللبن بكفريحمول شمالي إدلب جراء الحرارة المرتفعة (مصادر محلية) - 16:20
ui.public.translatedTo

أهالٍ بكفرتخاريم في إدلب يرفضون اتفاق لدخول "تحرير الشام" إلى مدينتهم

pictogram-avatar
Editing: محمد علاء |
access_time
تاريخ النشر: 2019/11/07 08:58

سمارت - إدلب

رفض أهالٍ من مدينة كفرتخاريم (24 كم شمال مدينة إدلب) شمالي سوريا، الخميس، اتفاق وافق عليه "مجلس الأعيان" يسمح بدخول "هيئة تحرير الشام" إلى مدينتهم.

وقال الأهالي في بيان صادر عن "الهيئات المدنية والعسكرية في مدينة كفرتخاريم" وصلت إلى "سمارت" نسخة منه، إن الاتفاق مع "مجلس الأعيان" في المدينة (التابع لتحرير الشام) "ولد ميتا" لأن هذه الجهة لم تعد تمثل الأهالي من مدنيين وعسكريين.

وكان مصدر خاص لـ"سمارت" كشف الأربعاء 6 تشرين الثاني 2019، عن اقتراحات قدمتها "هيئة تحرير الشام" للعودة إلى مدينة، وتتضمن اختيار 18 شخصا من الأهالي ليتواجدوا في المخفر إلى جانب عناصر الشرطة التابعين لـ"حكومة الإنقاذ"، وجمع "الزكاة" بمشاركة أشخاص من المدينة يختارهم الوجهاء، على أن توزع الأموال وتصرف داخل كفرتخاريم بإشراف لجان من المدينة.

وشدد البيان على الرفض القاطع لتسليم أي سلاح أو شخص مطلوب لـ"تحرير الشام"، داعين أهالي المدن والبلدات والقرى بمحافظة إدلب لمساندتهم بصد اعتداء "تحرير الشام" عليهم.
 

وسبق أن طرد محتجون الاثنين 4 تشرين الثاني 2019، لجان جمع أموال "الزكاة" وعناصر "تحرير الشام" من معاصر الزيتون وبعدها سيطروا على مخفر كفرتخاريم، ورفعوا عليه علم الثورة السورية وعلى حاجز لـ"تحرير الشام" عند مدخل المدينة.

وكانت "حكومة الإنقاذ" أعلنت في 21 تشرين الأول 2019 عن تشكيل لجنة لجباية زكاة زيت الزيتون في كفر تخاريم، في ظل استياء يبديه الأهالي من ذلك ودعوتهم للخروج بمظاهرات و احتجاجات ضدها.