الأخبار العاجلة
فصائل من "الجيش الحر" تعلن قرى في جبل الزواية جنوب إدلب منطقة عسكرية (بيان) - 18:54 وفاة طفل وجرح آخر نتيجة انفجار اسطوانة غاز بمحل تجاري في مدينة جرابلس شرق حلب (مكتب جرابلس الإعلامي) - 16:51 قوات النظام تستهدف بقذائف الهاون قرية بينين جنوب إدلب من مواقعها في قرية حنتوتين جنوبي المحافظة ( بوابة إدلب) - 11:45 قصف مدفعي لقوات النظام على بلدة الناجية غرب إدلب من مواقعها في تلة جب الأحمر (بوابة إدلب) - 11:18 الاشتباه بثلاث إصابات "كورونا" شمالي غربي سوريا (شبكة الإنذار المبكر) - 11:09 منسقو الاستجابة يستنكر تصريحات روسيا العدائية بحق سكان شمالي غربي سوريا (بيان) - 09:58 تركيا وروسيا تسيران الدورية المشتركة الرابعة عشر على طريق الـ "M4" بإدلب (ناشطون) - 08:13 الأمم المتحدة ترسل قافلة مساعدات إنسانية إلى إدلب (وسائل إعلام تركية) - 06:34 "الشبكة السورية لحقوق الانسان" توثق مقتل 125 مدنيا في أيار بينهم 26 طفلاً وست نساء (تقرير) - 18:50 "محلي الباب" يعلن ايقاف خدمات النت الفضائي والسماح بالأكبال الضوئية فقط بداية من شهر تموز المقبل (بيان ) - 16:34
ui.public.translatedTo

مظاهرة في مدينة إدلب دعما لأهالي كفرتخاريم وضد "تحرير الشام"

pictogram-avatar
Editing: محمد علاء |
access_time
تاريخ النشر: 2019/11/07 12:49

سمارت - إدلب

تظاهر المئات في مدينة إدلب شمالي سوريا، الخميس، دعما لأهالي مدينة كفرتخاريم وضد "هيئة تحرير الشام".

وقال شهود عيان لـ"سمارت" إن المئات خرجوا بمظاهرات متفرقة في سوقي الصاغة والألبسة وعدد من شوارع المدينة ليلتقوا بعدها في "ساحة دوار الساعة" وسط إدلب.

وأشار شهود العيان أن المتظاهرين رددوا هتافات ضد "تحرير الشام" وزعيمها الملقب "أبو محمد الجولاني" أبرزها "يلعن روحك جولاني، جولاني ولاك ما بدنا ياك، إدلب حرة حرة والهيئة تطلع برا".

ولفت شهود العيان أن المظاهرة ما تزال مستمرة في المدينة، فيما لم يعتدي عليها عناصر "تحرير الشام" حتى الآن.

ويأتي ذلك بعد أن ناشد أهالي مدينة كفرتخاريم في وقت سابق الخميس، أبناء مدن وبلدات وقرى محافظتي إدلب وحلب للتحرك لمساندتهم والوقوف بوجه هجوم "هيئة تحرير الشام" على المدينة، حيث قتل وجرح أشخاص بينهم مدنيون، نتيجة قصف لـ"تحرير الشام" بالأسلحة والرشاشات الثقيلة والمتوسطة.

وكان أهالٍ من مدينة كفرتخاريم رفضوا في وقت سابق الخميس، اتفاق وافق عليه "مجلس الأعيان" يسمح بدخول "هيئة تحرير الشام" إلى مدينتهم.

وكان مصدر خاص لـ"سمارت" كشف الأربعاء 6 تشرين الثاني 2019، عن اقتراحات قدمتها "هيئة تحرير الشام" للعودة إلى مدينة، وتتضمن اختيار 18 شخصا من الأهالي ليتواجدوا في المخفر إلى جانب عناصر الشرطة التابعين لـ"حكومة الإنقاذ"، وجمع "الزكاة" بمشاركة أشخاص من المدينة يختارهم الوجهاء، على أن توزع الأموال وتصرف داخل كفرتخاريم بإشراف لجان من المدينة.

وسبق أن طرد محتجون الاثنين 4 تشرين الثاني 2019، لجان جمع أموال "الزكاة" وعناصر "تحرير الشام" من معاصر الزيتون وبعدها سيطروا على مخفر كفرتخاريم، ورفعوا عليه علم الثورة السورية وعلى حاجز لـ"تحرير الشام" عند مدخل المدينة.

وكانت "حكومة الإنقاذ" أعلنت في 21 تشرين الأول 2019 عن تشكيل لجنة لجباية زكاة زيت الزيتون في كفر تخاريم، في ظل استياء يبديه الأهالي من ذلك ودعوتهم للخروج بمظاهرات و احتجاجات ضدها.