الأخبار العاجلة
"الإدارة الذاتية" تمدد فترة حظر التجول عشرة أيام للوقاية من مرض "كورونا" (بيان) - 09:43 "قسد" تنفذ حملة دهم واعتقال ضد خلايا تنظيم الدولة في قرى معيجل وغريبة شرقية في دير الزور (ناشطون) - 09:22 "الإدارة الذاتية" تصدر قرارا بمنع تصدير القمح إلى المناطق الخارجة عن سيطرتها شمال شرق سوريا(بيان) - 08:07 "الجبهة الوطنية" تعلن صد محاولة تقدم للنظام جنوب إدلب (مصدر عسكري) - 07:33 قتلى وجرحى بانفجار سيارة مفخخة بمدينة رأس العين شمال الحسكة (مصادر محلية) - 20:00 مقتل عنصرين لقوات النظام وجرح آخر برصاص مجهولين جنوب مدينة درعا (مصادر محلية) - 16:41 مظاهرة في مدينة تل أبيض شمال الرقة للمطالبة بالإفراج عن محتجزين في سجون فصائل من الجيش الوطني السوري (مصادر محلية) - 16:40 مجهولون يختطفون شخصين بحادثتين منفصلتين في محافظة درعا (مصادر محلية) - 12:49 خروج مظاهرة احتجاجا على مقتل شاب برصاص "الأسايش"في محافظة الحسكة (ناشطون) - 11:49 وزير الصحة في "المؤقتة": اختبارات "كورونا" شمالي غربي سوريا جميعها سلبية (تصريح) - 11:44

الولايات المتحدة تندد بقصف النظام روسيا مشفى ومدرسة في إدلب

pictogram-avatar
Editing: أيهم ناصيف |
access_time
تاريخ النشر: 2019/11/08 20:56

سمارت – تركيا

نددت الولايات المتحدة الأمريكية الجمعة، بشن قوات النظام السوري وروسيا غارات جوية على مشفى ومدرسة في محافظة إدلب شمالي سوريا.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية مورجان أورتاجوس إن الولايات المتحدة تندد بقوة بالضربات الجوية التي شنتها قوات النظام السوري المدعومة من روسيا على مستشفيات وبنية تحتية مدنية في شمال غرب سوريا.

وأضافت "أورتاجوس" أن الهجمات التي وقعت خلال الساعات الثماني والأربعين الماضية أصابت مدرسة ومستشفى للولادة ومنازل ما أسفر عن مقتل 12 شخصا وإصابة 40 آخرين.

وأشارت أن الحوادث التي جرى الإبلاغ عنها مؤخرا تعكس نهج هجمات موثقا ضد المدنيين والبنية التحتية من جانب القوات الروسية وقوات النظام السوري.

وقتل ثلاثة مدنيين وجرح سبعة آخرون فجر الجمعة، بقصف جوي روسي على قرية الرامي جنوب إدلب، بينما وثقت منظمة "منسقو الاستجابة – سوريا" الجمعة، قصف قوات النظام ورسيا 14 مركزا ومنشأة حيوية في إدلب وحلب شمالي سوريا خلال ثلاثة أيام.

وسبق أن قتل طفل ورجل وجرح ستة مدنيين الخميس، نتيجة قصف جوي من طائرات النظام السوري الحربية على قرية مشمشان التابعة لمدينة جسر الشغور غرب إدلب، كما قتل قائد عسكري وجرح مدني في اليوم نفسه بقصف لطائرات روسية على قريتي كفروما وكفرسجنة جنوب إدلب.

ويأتي ذلك رغم إعلان روسيا يوم 30 آب 2019، وقف إطلاق نار من قبل قوات النظام جنوبي إدلب وشمالي حماة، حيثتشن قوات النظام وروسيا حملة قصف جوي مكثف على المنطقة منذ نيسان، أدت لمقتل وجرح المئات، ونزوح قرابة مليون إنسان، ودمار واسع في البنية التحتية لاسيما المشافي والمدارس.