الأخبار العاجلة
انتخاب نصر الحريري رئيسا جديدا لـ "الائتلاف الوطني السوي" خلفا لأنس العبدة (بيان) - 15:43 عزل مشفيين جديدين والحجر على كوادرهما بعد ارتفاع الإصابات "بكورونا" في إدلب وحلب (مصدر طبي ) - 11:40 قتلى وجرحى بقصف طيران مجهول رتل عسكري لميليشيات إيرانية شرقي ديرالزور(ناشطون ) - 11:38 أربعة جرحى بانفجارسيارة مفخخة في مدينة الباب شرقي حلب( مصدر طبي) - 11:29 ارتفاع عدد الإصابات المؤكدة بفيروس "كورونا" شمالي غربي سوريا إلى ثلاث إصابات (الحكومة السورية المؤقتة) - 20:56 وفاة رضيعة من مهجري الغوطة الشرقية نتيجة سوء التغذية بمخيم البل في مدينة الباب شرق حلب (مصادر محلية) - 20:06 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة كفربطيخ جنوب إدلب (مراصد عسكرية) - 18:22 تربية إدلب تعلق دوام المدارس والمعاهد حتى إشعار آخر بعد تسجيل أول إصابة بفيروس "كورونا" في المحافظة (بيان) - 15:09 فرض الحجر الصحي على أطباء في مدينة الباب بريف حلب بعد أخذ عينات منهم (مصدر خاص) - 11:34 حكومة النظام تطلق سراح ثمانية أشخاص من معتقلي مظاهرات السويداء إثر مفاوضات مع النظام (ناشطون) - 11:04

مجهولون يغتالون تاجر مخدرات مقربا من النظام في بلدة المزيريب بدرعا

pictogram-avatar
Editing: عبيدة النبواني |
access_time
تاريخ النشر: 2019/11/09 11:07

سمارت – درعا

اغتال مجهولون ليل الجمعة – السبت، تاجر مخدرات مقربا من قوات النظام السوري في بلدة المزيريب الخاضعة لسيطرة الأخير في محافظة درعا جنوبي سوريا.

وقالت مصادر محلية لـ "سمارت"، إن مجهولين يستقلون سيارة أطلقوا النار على ضياء الدين صالح الملقب "أبو حسن" أمام منزله على الطريق الرئيسي الواصل بين بلدة المزيريب ودرعا، ما أدى لوفاته على الفور.

وأضافت المصادر أن "أبو حسن" فلسطيني الجنسية ويعمل تاجر مخدرات في المحافظة، مشيرة أنه يتمتع بعلاقات قوية مع قوات النظام السوري وأجهزته الأمنية.

وسبق أن قتل مقاتل سابق في الجيش السوري الحر في 30 أيلول الماضي، برصاصة طائشة في مدينة داعل شمال درعا، فيما وثق "مكتب توثيق الشهداء في درعا" الثلاثاء، مقتل 15 شخصا من أبناء محافظة درعا خلال شهر أيلول 2019 الفائت.

وسيطرت قوات النظام على كامل المحافظة في تموز 2018، بعد إبرامها مع فصائل "الحر" اتفاقات "تسوية" برعاية روسية، نصت على تسليم السلاح ووقف إطلاق النار وخروج الرافضين للاتفاق نحو الشمال السوري، مع ضمانات للذين يرغبون بالبقاء بعدم التعرض لهم من قبل الأول.