الأخبار العاجلة
تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20 تسجيل ثلاث إصابات جديدة بفيروس "كورونا" شمالي غربي سوريا ليرتفع عدد الإصابات في المنطقة إلى 29 (وحدة تنسيق الدعم) - 19:50

جريح بانفجار في مدينة الباب بحلب

pictogram-avatar
Editing: محمد علاء |
access_time
تاريخ النشر: 2019/11/10 11:21

سمارت - حلب

جرح محامي الأحد، بانفجار عبوة ناسفة مزروعة في سيارته بمدينة الباب (38 كم شرق مدينة حلب) شمالي سوريا.

وقالت مصادر محلية لـ"سمارت" إن المحامي محمد ظافر كل حسين أصيب بجروح متوسطة نتيجة انفجار عبوة ناسفة زرعها مجهولون بسيارته، حيث أسعف إلى مشفى مدينة الباب.

وأشارت المصادر أن "كل حسين" يشغل منصب "رئيس المكتب القانوني لتجمع العشائر".

إلى ذلك لفتت "بوابة حلب" إحدى مشاريع مؤسسة "سمارت" الإعلامية، أن الأهالي عثروا على عبوة ناسفة مزروعة بسيارة تابعة للجيش الوطني السوري، حيث قدمت قوات الشرطة والأمن العام للموقع لتفكيكها.

وسبق أن قتل عنصران من قوات "الشرطة والأمن العام الوطني" وجرح خمسة آخرون الجمعة 8 تشرين الثاني 2019، بانفجار مفخخة أمام مركز لهم في بلدة الراعي.

وتكررت التفجيرات شمال وشرق حلب، ما أسفر عن مقتل وجرح عشرات المدنيين والقياديين والمقاتلين في الجيش السوري الحر، وسط اتهامات لخلايا تابعة لتنظيم "الدولة الإسلامية" أو "قوات سوريا الديمقراطية" بالوقوف وراء الانفجارات، كما اتخذت الشرطة والمجالس المحلية إجراءات احترازية لتفادي سقوط ضحايا جراء الانفجارات.