الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20

الأمم المتحدة ترسل قافلة مساعدات إنسانية إلى إدلب

pictogram-avatar
Editing: محمد علاء |
access_time
تاريخ النشر: 2019/11/13 08:01

سمارت - إدلب

أرسلت الأمم المتحدة الأربعاء، قافلة مساعدات إنسانية إلى محافظة إدلب شمالي سوريا، قادمة من الأراضي التركية.

وقالت وكالة "الأناضول" التركية الرسمية إن المساعدات مكونة من 42 شاحنة محملة بمساعدات إنسانية، لم توضح طبيعتها ما إذا كانت غذائية أو طبية أو صحية.

وأشارت الوكالة أن القافلة دخلت إلى إدلب من معبر "جيلوه غوزو" التركي المقابل لمعبر "باب الهوى"، حيث من المنتظر توزيعها على المحتاجين، دون تحديد الجهة التي استلمت هذه المساعدات.

وتحاول وكالة "سمارت" التواصل مع إدارة معبر "باب الهوى" لمعرفة كمية المساعدات ونوعها والمنظمات التي استلمتها.

وسبق أن أعلن برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة شهر أيار 2019، تعليق المساعدات الغذائية التي يستفيد منها شهريا 50 ألف شخص في منطقة "خفض التصعيد" بمحافظة إدلب.

وتشن قوات النظام السوري وروسيا حملة قصف جوي مكثف على حماة و إدلب وشمال اللاذقية منذ أواخر شهر نيسان 2019، أدت لمقتل وجرح مئات المدنيين، ونزوح مئات الآلاف، ودمار واسع في البنية التحتية لا سيما المشافي والمدارس.

وأصدر مجلس الأمن الدولي القرار 2165 لعام 2014 والقاضي بإدخال المساعدات الإنسانية عبر المعابر الحدودية السورية، دون الحاجة لموافقة حكومة النظام السوري.