الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20

قتيلان من "الجيش الوطني" برصاص مجهولين شمال شرق حلب

pictogram-avatar
Editing: أيهم ناصيف |
access_time
تاريخ النشر: 2019/11/13 18:04

سمارت - حلب

قتل مقاتلان من "الجيش الوطني السوري" المرتبط بالحكومة السورية المؤقتة الأربعاء، بإطلاق النار عليهما قرب  بلدة الراعي (50 كم شمال شرق مدينة حلب) شمالي سوريا.

وقال ناشطون محليون لـ"سمارت" إن مجهولين أطلقوا النار على سيارة مقاتلين اثنين من "تجمع أحرار الشرقية" التابع لـ"الجيش الوطني" على طريق بلدة الراعي، ما أدى لمقتلهما على الفور، دون توفر معلومات إضافية.

وتحاول "سمارت" التواصل مع قيادات بـ"الجيش الوطني" والأجهزة الأمنية التابعة له في المنطقة لمعرفة تفاصيل أكثر عن ظروف الحادثة.

وسبق أن اغتال مجهولون يوم 2 تشرين الثاني الجاري، ثلاثة مقاتلين من الجيش الوطني السوري في منطقة جرابلس (136 كم شمال شرق مدينة حلب).

وتكررت التفجيرات وإطلاق النار شمالي وشرقي محافظة حلب، ما أسفر عن مقتل وجرح عشرات المدنيين والقياديين والمقاتلين في "الحر"، وسط اتهامات لخلايا تابعة لتنظيم "الدولة الإسلامية" أو "قوات سوريا الديمقراطية" بالوقوف وراء هذه العمليات، كما اتخذت الشرطة والمجالس المحلية إجراءات احترازية لتفادي سقوط ضحايا جراء الانفجارات.