الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20

"الجبهة الوطنية" تنشر مقطعا مصورا لقنص جندي روسي بكمين لها قبل أشهر بإدلب

pictogram-avatar
Editing: عبيدة النبواني |
access_time
تاريخ النشر: 2019/11/27 23:40

سمارت - إدلب

نشرت "الجبهة الوطنية للتحرير" الأربعاء، مقطعا مصورا يظهر عملية قنص جندي قالت إنه قناص من القوات الخاصة الروسية، بكمين نفذته قبل نحو ثلاثة أشهر في قرية اعجاز (42 كم جنوب شرق مدينة إدلب) شمالي سوريا، أسفر عن مقتل جنديين روسيين.

وقال مصدر عسكري من ألوية "صقور الشام" التابعة لـ "الجبهة الوطنية" بتصريح إلى "سمارت"، إن جنديين من القوات الخاصة الروسية قتلا نتيجة كمين نفذه قناصون لهم الثلاثاء 3 أيلول 2019، أثناء قيامهم بجولة استطلاع على نقاط متقدمة عند خطوط التماس في قرية اعجاز التابعة لمنطقة سنجار.

وأشار المصدر أن القوات الروسية كانت تهدف إلى السيطرة على نقطة قريبة للفصائل بشكل مؤقت لاكتشاف واستطلاع التحصينات، مرجحا ألا يكون هدفهم حينها هو التقدم في المنطقة.

وأضاف المصدر، أن اشتباكات عنيفة اندلعت عقب مقتل الجنديين واستمرت منذ الساعة الحادية عشرة ليلا بتوقيت دمشق، وحتى الواحدة بعد منتصف الليل، خلال محاولة قوات النظام السوري والقوات الروسية سحب جثتيهما، دون أن يوضح سبب تأخر الإعلان مقتلهما حتى الآن.

وسبق أن قتل وجرح 15 عنصرا لقوات النظام السوري الخميس 21 تشرين الثاني، باشتباكات مع فصائل عسكرية جنوب شرق إدلب شمالي سوريا.

وتستمر محاولة النظام في التقدم في محافظة إدلب، بعد سيطرتها على مدينة خان شيخون الاستراتيجية وكامل ريف حماة الشمالي، وسط استمرار المعارك بين "الحر" والكتائب الإسلامية من جهة والنظام والميليشيات الموالية لها بدعم من الطيران الروسي من جهة أخرى.