الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20

مظاهرتان ووقفة ضد النظام وروسيا و"تحرير الشام" في محافظة إدلب

pictogram-avatar
Editing: عبد الله الدرويش |
access_time
تاريخ النشر: 2019/11/29 17:24

سمارت - إدلب

تظاهر الجمعة، عشرات الأشخاص في مدينتي معرة النعمان وسرمدا وبلدة كفرتخاريم بمحافظة إدلب شمالي سوريا، ضد "هيئة تحرير الشام" والنظام السوري وروسيا وتنديدا بحملتهما العسكرية على المنطقة.

وتظاهر العشرات في بلدة كفرتخاريم (24 كم شمال مدينة إدلب)، تنديدا بالحملة العسكرية للنظام السوري وروسيا على مدن وبلدات وقرى جنوب مدينة إدلب والتي أدت لنزوح آلاف المدنيين، كما طالبوا المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته لحماية المدنيين، ودعوا الفصائل العسكرية والكتائب الإسلامية بالرد على النظام وحلفاءه.

كذلك طالب المتظاهرون بإسقاط النظام السوري ورئيسه بشار الأسد و"حكومة الإنقاذ" العاملة بالمناطق الخاضعة لسيطرة "هيئة تحرير الشام".

وقال شهود عيان لـ "سمارت" إن نحو 200 مدني خرجوا بمظاهرة في مدينة سرمدا (30 كم شمال مدينة إدلب)، طالبوا خلالها بفتح الحدود السورية - التركية والسماح لهم بالعبور إلى أوروبا، كما نددوا بالقصف المدفعي والصاروخي والجوي للنظام وروسيا على جنوب إدلب، وعبروا عن تضامنهم مع الضحايا وذويهم.

كذلك نظم عدد من المدنيين وقفة احتجاجية في مدينة معرة النعمان (30 كم جنوب مدينة إدلب)، ضد قوات النظام وتشكيلات "اللجنة الدستورية"، واحتجاجا على ممارسات "هيئة تحرير الشام" و"حكومة الإنقاذ" العاملة بمناطق سيطرة، ورفعوا خلالها لافتات كتب على بعض منها "تحاربنا روسيا بالطائرات ووتد بحرماننا من المحروقات، لا فائدة من دستوركم إلا أنه يعطي مهلة لقتلنا، عجزنا عن تحديد الضامن ووظيفة نقاطه".

وسبق أن خرج في وقت سابق الجمعة، العشرات بمظاهرة في مدينة إدلب، للمطالبة بفتح معركة مع قوات النظام السوري، ردا على القصف الذي تتعرض له مدن وبلدات وقرى المحافظة.

وتشن قوات النظام وروسيا حملة قصف جوي مكثف على إدلب وحماة وشمال اللاذقية منذ 26 نيسان 2019، أدت لمقتل وجرح مئات المدنيين، ونزوح قرابة مليون إنسان، ودمار واسع في البنية التحتية لا سيما المشافي والمدارس.