الأخبار العاجلة
الخارجية الأمريكية: روسيا تستطيع الضغط على بشار الأسد لقبول تسوية سياسية (وكالات) - 20:59 الخارجية الأمريكية: عقوبات قانون "قيصر" لا تشمل استثناءات لـ "الأصدقاء" (وكالات) - 20:57 قوات النظام المتواجدة في مدينة معرة النعمان تقصف بالمدفعية قريتي بليون والبارة جنوب إدلب (ناشطون) - 17:38 قتلى مدنيون بانفجار سيارة مفخخة داخل مدينة تل أبيض شمالي الرقة(مصدر محلي) - 17:38 قوات النظام تقصف بقذائف المدفعية قرى الموزرة والفطيرة وسفوهن جنوب إدلب من حواجزها القريبة (ناشطون) - 17:37 قوات النظام تقصف براجمات الصواريخ بلدة كنصفرة جنوب إدلب (ناشطون) - 17:06 قوات النظام تقصف بقذائف الهاون قرية الرويحة جنوب إدلب من حواجزها القريبة في المنطقة (ناشطون) - 17:01 لجنة التحقيق الأممية: النظام السوري ارتكب جرائم حرب باستهدافه للمدنيين والمؤسسات الصحية والكوادر الطبية في إدلب (وكالات) - 16:26 قوات النظام تقصف بالمدفعية من مواقعها في الحواجز القريبة قريتي بينين ودير سنبل جنوب إدلب (ناشطون) - 14:46 تعزيزات لوجستية للجيش التركي تدخل إلى محافظة إدلب من معبر كفر لوسين الحدودي (ناشطون) - 14:33

أيرلندا تستعد لاستلام امرأة تنتمي لتنظيم "الدولة" وطفلتها من تركيا

pictogram-avatar
Editing: Ayham Nasif |
access_time
Publication date: 2019/12/01 09:27

سمارت - تركيا

تستعد أيرلندا لاستلام امرأة وطفلتها من عوائل تنظيم "الدولة الإسلامية" محتجزتين لدى  الحكومة التركية.

وقال رئيس وزراء أيرلندا ليو فارادكار السبت، إن بلاده تستعد لتسلم المواطنة ليزا سميث وطفلتها البالغة من العمر عامين مطلع الأسبوع الجاري، وهما من عوائل تنظيم "الدولة"، بعد أن حددت تركيا هويتهما تمهيدا لترحيلهما.

وسبق أن قالت الحكومة التركية يوم 13 تشرين الثاني الفائت، إن ألمانيا وهولندا وافقتا على استعادة عناصر في صفوف تنظيم "الدولة الإسلامية" يحملون جنسيات البلدين، من المحتجزين في تركيا.

وبدأت تركيا يوم 11 تشرين الثاني الفائت بترحيل عناصر من تنظيم "الدولة الإسلامية" إلى بلدانهم، حيث قال المتحدث باسم الداخلية التركية أن بلاده رحلت عنصر أمريكي، واثنين آخرين، أحدهما ألماني والآخر دنماركي.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قال الجمعة 18 تشرين الأول 2019، إن دولا أوروبية أبدت استعدادها لاستعادة عناصر التنظيم المحتجزين لدى "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، والذين يتجاوز عددهم  خمسة آلاف شخص، وسط مطالبات بمحاكمتهم دوليا "لارتكابهم جرائم بحق المدنيين في المنطقة".